في عيد الأمّ 2021: 5 خطوات تساعدك على خسارة الوزن بعد الولادة

أبدأ اليوم بالتحدّث عن ذاتي لأنّني أنتظر استقبال مولودتي الأولى بعد أشهر قليلة. ومن الأمور التي تشغل بالي طبعاً بعد الولادة، إلى جانب المجهود الكبير الذي أحتاج إليه للعناية بصغيرتي والتغيّرات المتعدّدة التي ستطرأ على حياتي، كيفية استعادة وزني الطبيعي.

ولكن، بعد أن بدأت متابعة Marianne Tafani، المدرّبة الرياضية والمتخصّصة في تمارين البيلاتس قبل الولادة وبعدها من خلال حسابها على إنستغرام marianne.coreconnect، تبدّلت نظرتي إلى هذا الموضوع بالذات واكتشف أنّ خسارة الوزن في هذه المرحلة تحديداً تكمن في إيجاد التوازن الصحيح بين الحركة الكافية والراحة الكافية.

فلو أكثرت الأمّ من التدريبات بعد الولادة، قد تنعكس النتائج المرجّوة بسبب التوتّر الذي يرافقها فتصعّب على جسمها التخلّص من الكيلوغرامات بدلاً من أن تسهّل عليه الأمر.

ولذلك تحديداً، استشرنا Tafani وقد أخبرتنا أنّها استطاعت أنّ تخسر كلّ الوزن الذي اكتسبته خلال الحمل في أربعة أشهر. ليس من خلال الحمية الغذائية القاسية أو التمارين الرياضية المكثّفة، بل من خلال الرضاعة 10 مرّات يومياً والاستفادة من فوائد بعض الآلات الرقمية كما ومن خلال التحرّك كثيراً والتوصّل إلى روتين مناسب للجسم.

وقبل أن نطلعك على 5 تمارين سهلة تستطيعين القيام بها بعد الولادة، نكشف لها أنّ Marianne تطلق دورة تدريبية لما بعد الولادة عبر زوم، وذلك خلال الأسبوع الأوّل من أبريل وتحديداً في 4 أبريل. ولمزيد من التفاصيل، تواصلي معها عبر إنستغرام.

  1. نزهة مع طفلك بعد الوجبة

أمر ضروري أن تقومي بنزهة مع طفلك لمدة 30 دقيقة تقريباً، وذلك لتخفّفي من الضغوطات والتوتّر التي قد تصيبكما أنتما الإثنين من جرّاء ملازمة المنزل. وخلال هذه النزهة، يمكنك أداء تمارين القرفصاء (Squats) كل 5 دقائق مثلاً بين 5 و10 مرّات مع الاستعانة بالعربة وحتّى بشريط مطّاطي يساعدك في حرق مزيد من الدهون. بهذه الطريقة، تمارسين الرياضة بشكل عفوي ومسلّ.

والتنزّه بعد الوجبة يضمن خسارة مزيد من السعرات الحرارية لأنّ الجسم يكون في "وضع الحرق".

  1. تمارين ما بعد الولادة لمدّة 7 دقائق

ستقضين 7 دقائق وأنت تمارسين هذه التمارين الأربعة: سكوات الحائط، تمرين العضلات الثلاثية، البلانك الجانبي إلى اليمين، البلانك الجانبي إلى اليسار. ستمارسين كل تمرين منها 3 مرات، لمدّة 30 ثانية كل مرة مع الاستراحة 10 ثوانٍ بين الواحد والآخر. تستطيعين طبعاً محاولة أداء هذه الجولة من التمارين مرّة واحدة في الألام الأولى، قبل أن تكثّفي عدد المرات في الأيام التالية.

  1. تمارين الصدر والجسر على السجّادة

الاستعانة بالسجادة في هذه التمارين تضيف إحساساً بالرفاهية والاسترخاء، بخاصّة أنّ تقوية الظهر ومنتصف الظهر هي الأساس. وتذكّري أنّ تعزيز حالة الاسترخاء لدى الجهاز العصبي يساعد أكثر في التخلّص من الدهون مع التنفيس عن التوتّر الجسدي والعاطفي على حدّ سواء.

  1. التمارين المكثّفة طوال 4 دقائق لـ5 مرّات

أثبتت الدراسات أنّ أداء 5 جولات من التمارين المكثّفة مع 4 دقائق لكل جولة ومعدّل ضربات قلب يتراوح بين 87% و97%، كما ومع 4 دقائق من الاستراحة هو فعّال للغاية. ويمكنك اختيار أداء هذه التمارين المكثّفة من خلال ركوب الدراجة بسرعة أو المشي. وتذكّري! إبعاد التوتّر جوهري! ويمكنك القيام بهذه الخطوة مرّة كل أسبوع أو حتّى كل أسبوعين.

  1. التنفّس العميق وتقنيات الاسترخاء الأخرى

قد تتفاجئين أنّ تقنيات التنفّس تساعد في خسارة الوزن! ولكنّها، في الواقع، أساسية للتنفيس عن التوتّر الذي قد يحول دون إنقاص الوزن. لذلك، حاولي الزفير لفترة طويلة لتنشيط الجهاز العصبي وخذي في كل مرة نفساً عميقاً لدقائق متعدّدة.

اقرئي أيضاً: الحضانة أم المربية في البيت؟ أيهما أفضل خيار للأم العاملة