الكوتش الرياضية السعودية روان زهران تكشف عن الجدول الرياضي الأمثل لكل عروس

تنتظر كل عروس حلول يوم زفافها الذي تمضي أشهراً طويلة في التحضير له. فبين حجز صالة الاحتفال واختيار زينة الورود والتأكد من مقاسات الفستان والاهتمام بتفاصيل الإطلالة الأخرى، تكاد العروس تضيع في الجدول المزدحم هذا فتهمل جوانب أساسية وأبرزها الاهتمام بلياقة جسمها.

على الرغم من أنّ اللياقة البدنية تشغل بال جميع النساء تقريباً، يُعتبر الزفاف دافعاً لكل امرأة حتّى تبدأ ممارسة الرياضة والتمارين فتصل إلى القامة الرشيقة والجسم المثالي في اليوم الكبير. ولأنّ تساؤلاتك قد تكون كثيرة في هذا الإطار، استشرنا المدربة الرياضية السعودية روان زهران لتطلعك وتطلعنا على أهمّ المعلومات الواجب معرفتها في هذا الإطار.

متى تبدأ العروس بالتفكير في الجدول الرياضي؟

تعلم العروس أحياناً أنّها تحتاج إلى اتّباع برنامج رياضي يساعدها في الحصول على الجسم المثالي يوم زفافها، غير أنّها لا تعلم متى تحديداً عليها أن تبدأ ممارسة الرياضة لتحقيق هدفها هذا. في هذا الخصوص، تقول روان إنّ التحضيرات الرياضية لا بدّ أن تبدأ قبل 3 أشهر على الأقلّ إذ يحتاج الجسم إلى 90 يوماً على الأقلّ ليبدأ رحلة تحوّله.

ما أهمية بدء الجدول الرياضي برفقة مدرّبة أو كوتش؟

اتّباع جدول رياضي محدّد بمرافقة مدرّبة أو كوتش يساعد في التوصّل إلى النتائج المرجوّة بطريقة أسرع. فلكل امرأة احتياجاتها الخاصة التي تختلف عن متطلبات امرأة أخرى، ولأنّ المدرّبة تكون قادرة على وضع الخطة الرياضية الأنسب لها، تصل المرأة إلى هدفها من دون مواجهة أي عقبات كالتوقّف عن ملامسة أي تقدّم رياضي نتيجة تأقلم الجسم مع التمارين. وتجدر الإشارة أيضاً إلى أنّ كثيرة التحضيرات قد تمنع العروس من التفكير في الخطو الرياضية المناسبة لها، ما يؤكّد على أهمية التعاون مع كوتش.

كيف يتم تحديد الخطة الرياضية المناسبة للعروس؟

عند تحديد الخطة الرياضية المناسبة للعروس، لا بدّ من أخذ عدد من العوامل والجوانب في الاعتبار وأبرزها:

  • المستوى الرياضي المعتادة عليه
  • المعاناة من أي أمراض كالسكري مثلاً وضغط الدم

بالإضافة طبعاً إلى نظام حياتها وجدول عملها وانتظام وقتها وما إلى ذلك...

ما خطّة التدريب التي يُنصح باتّباعها بشكل عام؟

في الأشهر السابقة للزفاف، لا تكون العروس سوى منشغلة للغاية ومتوتّرة بخاصّة أنّها تريد أن تكون تفاصيل اليوم الذي تنتظره مثالية تماماً. ولأنّها لا تحتاج إلى ما يزيد قلقها، تشير المدرّبة الرياضية إلى أنّها تنصح باختيار نشاط تستمتع به العروس إنّما يكون أيضاً فعالاً لتحقيق النتائج المرجوّة. ويمكن مثلاً إجراء تمرين رياضي عالي الكثافة (HIIT Workout)، مع التركيز على الحركات أو التمارين التي تحرق الدهون بشكل أسرع كتلك التي تحرّك أكثر من عضلة واحدة على سبيل المثال.

بالإضافة إلى ذلك، تستطيع العروس اللجوء أيضاً إلى الرياضات المهدّئة كتمارين اليوغا مثلاً، وذلك لتصفّي ذهنها ولتحسّن مرونة جسمها وهما أمران أساسيان لتقليل التوتّر والإجهاد خلال فترة التحضيرات.

ما هي مناطق الجسم التي ترغب مغظم العرائس في التركيز عليها؟

لا شكّ في أنّ العرائس يضعن الهدف ذاته حين يتعلّق الأمر بالتحضيرات الرياضية للزفاف، ألا وهو التوصّل إلى القامة المثالية. ولكن، كمدرّبة رياضية، يُطلب من روان التركيز على مناطق معيّنة أكثر من سواها وقد أشارت بأنّها منطقة البطن ومنطقة الفخذين.

كيف يمكن إذاً التركيز في التمارين على هاتين المنطقتين؟

بالنسبة إلى منطقة البطن، تتجمّع فيها نسبة عالية من الدهون ما يعني ضرورة التخلّص منها من خلال الرياضية. وفي هذه الحالة، لا بدّ من التركيز على تمارين الكثافة العالية والركض وتمارين البطن (المعروفة بتمارين "المعدة"). بالإضافة إلى ذلك، لا بدّ من تحسين النظام الغذائي والتخلّص فيه من الوجبات غير الصحية والغنية بالدهون.

أمّا بالنسبة إلى منطقة الفخذين، فلا بدّ من التركيز على التمارين التي تشغّبل عضلات الأرجل.

كيف تدرك العروس أنّها لا تحتاج إلى مزيد من التمارين فلا يتّسع الفستان عليها؟

قد تقع العروس في فخّ الإفراط في ممارسة التمارين وتصل إلى مرحلة يتّسع فيها مقاس الفستان بالنسبة إلى جسمها. لذلك، تقول روان في هذا الإطار: "في الواقع، لا أنصح بالتوقّف عن ممارسة الرياضة تماماً بل بالقيام بتمارين لا تؤثر كثيراً على الوزن، بخاصّة إن توصّلت العروس إلى الوزن المثالي".

كيف تستطيع العروس ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي صحي من دون انزعاج؟

يمكن أن تخصّص العروس مدة 30 دقيقة يومية لممارسة الرياضة، فلا تشعر أنّها تمضي كثيراً من الوقت في ذلك. ويمكنها الاعتماد على ذاتها لتحضير وصفات صحية في المطبخ، فتتحضّر بالتالي إلى اتّباع حياة زوجية صحية في أسرتها الجديدة. فحين ترافقها وزوجها العادات الصحية منذ بداية زواجهما، لن تواجه أي صعوبة من حيث الصحة وجودة الحياة لأنّ العادات الصحية مهمّة مهما كانت صغيرة.

اقرئي أيضاً: أساليب شعر ومكياج اعتمدتها النجمات في زفافهنّ هذا العام