مصممة سعودية هزت عالم الهوت كوتور في باريس بمجموعتها المميزة

لا حدود للإبداع هذا ما أثبتته المرأة السعودية التي باتت تتصدر العناوين أينما وجدت. الأسبوع الماضي كنا على موعد مع أسبوع الهوت كوتور لربيع وصيف و2020 في باريس الذي فتح الباب للمصممة السعودية فاطمة عابد الثقفي لعرض مجموعتها من الأزياء الراقية.

وقدّمت صاحبة علامة Tima Abid مجموعة أزيائها من الهوت كوتور والتي تتألّف من أكثر من 52 فستاناً من الساتان والدانتيل والأورغانزا والحرير، رصّع بعضها بلآلئ وقلادات فضية.

وفي تفاصيل المجموعة، استوحتها فاطمة من حضارة وثقافة اليابان، حيث لاحظنا التفاصيل الدقيقة والغنية عكست أشكال نباتات وفراشات. وقد غلب على التصاميم الألوان الربيعية، فكان الإبداع واضحاً في الفساتين التي حملت كماً كبيراً من الجرأة.

نعم! لقد أرادت المصممة السعودية أن تكسر الصورة النمطية التي نعرفها عن أزياء المرأة السعودية من خلال استعمال القماش الشفاف والقصات الضيقة إلى جانب عناصر مميزة كالريش والرسومات المزركشة.

أما فستان الزفاف الذي قدمته خرج عن الصورة النمطية للفستان الذي تعتمده المرأة العربية بشكل عام وأسلوب العباءة التي تختارها المرأة السعودية التقليدية في يوم زفافها، فتميز بتصميمه الضيق بأسلوب الكاب مع فتحة عند الصدر وطرحة قصيرة جداً.

وبحسب ما كشفت عنه صاحبة علامة Tima Abid فإن العمل على هذه المجموعة استغرق عاماً كاملاً داخل مشغل الدار في السعودية. 

أما بالنسبة إلى أجواء العرض، فقد اختارت المصممة السعودية أن تمشي العارضات حول مائدة العشاء لكي يتمكن الحضور من التدقيق بالتصاميم، ولتذكّرنا بالعروض التي كانت تقيمها كوكو شانيل في باريس في ستينات القرن الماضي.

فهل يمكننا القول أن فاطمة الثقفي التي بدأت مشوارها في عالم الأزياء قبل 16 عاماً، تسعى لكي تكون كوكو شانيل العرب؟

اقرئي أيضاً: جولة على أجمل فساتين الزفاف لصيف 2020