رسائل دعم من دور أزياء ومصممين عالميين في ظل كورونا

يشغل فيروس كورونا جميع القطاعات من دون استثناء، فقطاع الموضة الذي كان من أول المساهمين في تقديم المساعدات المادية والمستلزمات الطبية لم يتوقف أيضاً عن تقديم الدعم المعنوي في هذه الأزمة.

فمن خلال حساباتهم على إنستغرام، توجه العديد من المصممين ودور الأزياء برسائل دعم وتعاطف إلى العالم، والتي جمعناً عددنا منها:

دوناتيلا فيرساتشي

وجهت رسالة دعم إلى الشعب الإيطالي الذي يتكبد خسائر كبيرة نتيجة هذا الفيروس، وكتبت " على الرغم من الخوف، أظهرنا للعالم أننا مجتمع قوي وأننا نقف جنباً إلى جنب. أنا اليوم فخورة أكثر من أي وقت مضى بأنني إيطالية...كل تقديري إلى جميع الأطباء والممرضات والنظام الصحي الإيطالي الذي يعمل بجهد لإخراجنا من هذه اللحظة الرهيبة".

جورجيو أرماني

"إن الوضع الصعب الذي نعيشه لا يؤثر فقط على إيطاليا ولكن على العالم بأسره. فقط من خلال الوحدة والتعاون سنتمكن من تحقيق نتائج رائعة."

علامة Saint Laurent

جاء في رسالة الدار "كل تفكيرنا يصب حول ما يجري في العالم، الحزن يسيطر علينا لكننا نأمل بغد أفضل ونتفاءل خيراً أن الظروف ستتحسن، وسنبقى إلى جانبكم لمواصلة تحقيق حلم الدار".

علامة Tod’s

نشرت العلامة صورة لمبنى الكولوسيوم الشهير في إيطاليا وأرفقتها بهذه الرسالة: "الوقت الذي نعيشه صعب. لكننا نرى دائماً أنه من المهم أن نتقاسم الجمال والفرح اللذين يميزان البلد الذي ننتمي إليه. هذه الصورة وكل ما سننشره لاحقاً تعبير عن تقديرنا لهذا البلد الفريد، لقيمه وهويته ومقدراته وروحه، Tod’s تحب إيطاليا".

زهير مراد

توجه برسالة مؤثرة كتب فيها "رسالة من دارنا لكم. معاً يمكننا أن نحارب. إبقوا بأمان، إبقوا في منازلكم، في هذه الأوقات الصعبة من المهم جداً أن نحافظ على الإيجابية".

إيلي صعب

جاء في رسالته "من مسؤوليتنا كمجتمع أن نقف متحدين وأن ندعم بعضنا البعض بالتعاطف خلال هذه الأوقات الصعبة لمنع خيط المرونة هذا من الانكسار. من منزل ELIE SAAB إلى منزلك ، نأمل أن يبقى الجميع بأمان وصحة".

اقرئي أيضاً: بالأرقام: إليك مدة بقاء فيروس كورونا على الأسطح

العلامات: كورونا