نصائح رياضية مفيدة تحتاج إليها كل عروس

تنتظر العروس بفارغ الصبر يوم زفافها لتطلّ بذلك الفستان الأبيض أمام أسرتها والمقرّبين بها وأصدقائها وتلفت الانتباه والأضواء إليها. ولكن، قبل حلول تلك اللحظة، تعيش كل فتاة فترة من التحضيرات على الأصعدة المختلفة. ولأنّها ترغب في قامة رشيقة ونحيفة تمنح فستانها رونقاً إضافياً، تحتاج إلى خطّة أو نصائح رياضية مفيدة.

لا شكّ في أنّ الحماسة ترافق فترة التحضيرات للزفاف، إنّما يصحبها التوتّر لا سيّما أنّ العروس لا تقلق فقط بشأن تفاصيل الحفل إنّما أيضاً بشأن إطلالتها من الرأس حتّى أخمص القدمين أي من الألف إلى الياء. ولكن، ما على كل فتاة أن تدركه وتتأكّد منه هو أنّها ستبدو رائعة يوم زفافها في الحالات جميعها وبغضّ النظر عن كل شيء!

لذلك، لا تشعري بأنّك ستفشلين في تحقيق غاياتك وصولاً إلى الإطلالة المثالية بنظرك أي لا تفكّري بالحميات القاسية ولا حتّى بأنظمة الديتوكس إنّما في نمط حياة صحّي تنتبهين من خلاله إلى طعامك وإلى عاداتك الرياضية فتكون قامتك ملفتة في اليوم الكبير.

امنحي لخطّة الرشاقة ما قبل الزفاف وقتاً كافياً لتحقّق أهدافها، أي أنصحك بأن تبدئي بتنفيذها في أقرب وقت ممكن. بهذه الطريقة، تركّزين على الأساليب الصحّية التي تعوّدين جسمك عليها بدلاً من تسليط انتباهك على هدف واحد فيرتابك التوتّر لتحقيقه.

إحاطة الأهداف بالواقعية

لو وضعت هدفاً لخطّة تجهيز جسمك ليوم زفافك، تشعرين طبعاً بمزيد من الحماسة والاندفاع لأنّك ستبلين كل ما بوسعك لبلوغه. إليك إذاً ما عليك فعلاً القيام به لوضع هدف واقعي:

  • استعيني باختصاصية تغذية أوّلاً لتساعدك في تحديد الوزن المثالي التي تحتاجين إلى التوصّل إليه وفقاً لطولك ولشكل جسمك أيضاً
  • حدّدي بمساعدتها الأساليب الصحّية التي تساعدك في بلوغه وفي التخلّص من الكيلوغرامات الإضافية
  • الجئي إلى مدرّبة رياضية لإكمال الغذاء الصحّي بالتمارين المناسبة

بعد تحديد الوزن المثالي ومقدار الكيلوغرامات الواجب خسارتها، يحين الوقت لتحديد الجهد الرياضي المناسب. اعلمي أوّلاً أنّك تحتاجين إلى تخصيص ما لا يقلّ عن ثلاث أو أربع جلست رياضية أسبوعية تمتدّ كل منها على ثلاثين دقيقة وتركّز بشكل أساسي على تمارين الكارديو. أمّا إذا توجّب عليك خسارة ما يزيد عن 10 كيلوغرامات، فحاولي القيام بخمس أو ستّ جلسات خلال الأسبوع. واعلمي أنّ تمارين الكارديو هي التمارين التي تساعدك في خسارة الوزن، وتشمل ركوب الدرّاجة والمشي والركض. ويبقى الأهمّ أن تجدي التمارين التي تستمتعين بأدائها فلا تشعري أنّك مجبرة على القيام بها. بالإضافة إلى ذلك، حاولي رفع مستوى التمارين شيئاً فشيئاً لتلتمسي التقدّم بذاتك وتندفعي نحو الأفضل.

تعديل في بعض العادات الغذائية

بالطبع لا تساعد الرياضة وحدها على حصول العروس على القامة التي تحلم بها، فلا بدّ لها أيضاً أن تركّز على نمط غذائها وأن تعدّل في بعض العادات التي تسيء إلى بلوغ هدفها لليوم الكبير. والنصيحة الأبرز في هذا الإطار هي الإكثار من تناول الخضار، فتنخفض بسرعة نسبة الدهون في الجسم. بالإضافة إلى ذلك، ضمّي إلى وجباتك قدر الإمكان الأطعمة الخارقة كالبروكولي على سبيل المثال والبيض والجوز، علماً أنّها تشعرك بالامتلاء سريعاً وتبعد عنك الجوع لساعات طويلة ما يساعد في إنقاص الوزن.

لا تتحدّد خسارة الوزن بالرقم الذي تجدينه مكتوباً على الميزان. فالتركيز في هذا الإطار يكون على التخلّص من الدهون وليس من العضلات، فلا تتأثّر عملية الأيض ولا صحّة الجسم بشكل عام. انطلاقاً من هذا، اسعي لتكون خسارة الوزن معتدلة وليس سريعة واحرصي تماماً على إلغاء الأطعمة الغنيّة بالدهون غير الصحّية من نظامك الغذائي.

التوازن هو الأساس

حتّى لو رغبت في التركيز على منطقة معيّنة من جسمك تتراكم الدهون فيها أكثر مقارنةً بسواها، لا تهملي المناطق الأخرى واعمدي إلى اختيار نظام صحّي يوازن العناصر جميعها. فلا يخفى على أحد منّا أنّ القوام الجميل يعكس توازناً واتّساقاً بين مختلف أجزائه.

اقرئي أيضاً: تجهيزات جمالية على العروس القيام بها قبل ليلة من الزفاف