غادة المطيري: عالمة سعودية هزّت عالم الجراحة

لا يمرّ اسم غادة المطيري مرور الكرام في العالم العربي والكثير من دول العالم. فهذه السعودية المقيمة في الولايات المتحدة الأميركية استطاعت أن تقوم بخطوات ثوروية وغير مسبوقة في عالم الجراحة. تعرّفي إليها في هذه السطور.

اقرئي: سارة عطار: السعودية التي لفتت أنظار العالم

أسرة علمية

تقيم هذه العالمة في الولايات المتحدة الأميركية وقد حازت على شهادة في الهندسة الكيميائية من جامعة«أوكسيدينتال» في لوس أنجليس وعلى ماجستير في الكيمياء الحيوية من جامعة كاليفورنيا، بالإضافة إلى شهادة الدكتوراة في الهندسة الكيميائية في العام 2005.

ولا عجب في ذلك، فهي تنتمي إلى أسرة تضم ثلاثة إخوة وأختاً حققوا نجاحاً كبيراً على المستوى العلمي. فشقيقها الدكتور خالد جراح تجميلي في أميركا والدكتور عامر أستاذ في جامعة هيوستين. أما شقيقتها هبة، فتخصصت في مجال طب الأشعة في بوسطن، فيما يعمل شقيقها الأصغر أحمد كطبيب أسنان في جدة.

اقرئي: أسماء بوجيبار: أول امرأة عربية في الـNasa

وهي تبدي فخرها بعائلتها. وقد قالت في حديث أجرته معها صحيفة «الرياض» السعودية في العام 2016: «شببنا جميعاً نحب العلم ونأخذ الحياة بجدية ونضع نصب أعيننا خدمة البشرية بما تعلمناه. كلنا نسعى إلى عالم أفضل بفضل الله».

اختراع غيّر عالم الجراحة

سجلت غادة المطيري اسمها على لائحة كبار المخترعين في العالم من خلال ابتكارها طريقة لعلاج بعض المشاكل الصحية مثل أمراض العينين ومرض الروماتويد عن طريق الضوء بدلاً من المبضع. ويتم ذلك من خلال اختراق ضوءكأخف أطياف ضوء الشمس للجسم البشري من دون جراحة وبطريقة آمنة. وقد لفت هذا الاختراع أنظار العالم إليها وحاز اهتمام عدد كبير من شركات الدواء الكبرى في العالم.

اقرئي: KIM NOVAK مدلّلة هوليوود في الخمسينات

كذلك،قدمت المطيري عشراتالأبحاث وألفت كتاب «التقنية الدقيقة» الذي ترجم إلى الإنكليزية والألمانية واليابانية. وعملت أيضاً كأستاذة في جامعة كاليفورنيا وحصلتبفضل اختراعها على جائزة الإبداع العلمي بقيمة 3 ملايين دولار من منظمة H.I.N وهي أكبر منظمة لدعم البحث العلمي في الولايات المتحدة الأميركية.

إعداد: سناء دياب شرارة
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من مشاهير عرب