ماركة جديدة تنطلق في الشرق الأوسط مع منتجات طبيعية غنية بفوائد مياه الهيمالايا

نعلم جميعنا أنّ الشهر الفضيل الذي يحلّ قريباً أي بعد أيام قليلة يُعتبر فرصة تُتاح لنا لتنقية أجسامنا وعقولنا على حد سواء. فالانقطاع عن الأكل والشرب لساعات طويلة مثلاً يدرّب الجسم على الالتزام بعدد من القواعد، حتّى وأنّنا نقضي بعض الوقت في التأمّل والتفكير في أمور حياتية كثيرة يلهينا عنها الضجيج اليومي.

وحتّى في العناية الجمالية، يمكن الاستفادة من الشهر الرمضاني لتنقية البشرة. ويعني هذا التركيز على المكوّنات الطبيعية وعلى المنتجات المصنوعة منها. لذلك، وجدناها فرصة مثالية للتعرّف على ماركة Herbal Essentials التي انطلقت مؤخراً في الشرق الأوسط، بخاصّة أنّ منتجاتها غنية بالمكوّنات الطبيعية وأبرزها مياه الهيمالايا.

ولذلك، كانت لنا هذه المقابلة مع المؤسّس، السيد علي رحيمتولا، لنتعرّف معه أكثر على هذه العلامة التجارية ومنتجاتها.

  1. الانطلاق في سوق جديدة ومنطقة جديدة ليس بالأمر السهل. أخبرنا أكثر عن إطلاق Herbal Essentials في دول مجلس التعاون الخليجي. لم تعتقد أنّه حان الوقت لتعرّف المستهلكين هنا على منتجاتك؟

ليس الانطلاق في سوق جديدة سهلًا قطّ، بخاصّة في ظلّ انتشار وباء! غير أنّنا أبرمنا شراكة مع Lifestyle التي تشاركنا قيمنا الأساسية، ألا وهي توفير جودة عالية وبأسعار معقولة. وإنّنا لمتحمّسون لتقديم منتجاتنا الفعّالة والغنية بالمعادن الطبيعية للعناية بالبشرة، علماً أنّها مهمّة للغاية في روتين الصحة والرفاهية الخاص بنا. ومن خلال علامتي، أسعى لأن يتمكّن الجميع حول العالم من الاستفادة من عناية طبيعية بالبشرة مستوحاة من جبال الهيمالايا.

  1. كيف تعرّف علامتك التجارية Herbal Essentials؟

ترتكز علامة Herbal Essentials إلى مياه جبال الهيمالايا الغنية بالمعادن والتي تنحدر من ارتفاع 26 ألف قدم. وصحيح أنّنا نجمع هذه المياه على علوّ منخفض، غير أنّنا نبذل جهودً للحصول على مزيج فريد من المعادن المثبتة قدتها على تقوية البشرة وتحفيز نشاط الكيراتين. فالحفاظ على حاجز بشرة قوي وصحي يعني الحصول على بشرة طبيعية وأكثر إشراقاً.

وبالإضافة إلى مياه جبال الهيمالايا النقية في كل منتج، تضمّ كل تركيبة من تركيباتنا ما لا يقلّ عن 90% من المكوّنات الطبيعية فيما تستبعد في المقابل المكوّنات الضارة كالبارابين والزيوت المعدنية. ومن القيم التي تميّزنا أكثر، احترام الاستدامة قدر الإمكان في كل خطوة من خطواتنا كما والابتعاد عن القسوة تماماً في تجاربنا.

  1. تركّزون إذاً على مياه جبال الهيمالايا المعدنية، ما أهمية هذا المكوّن تحديداً؟

على الرغم من أنّني درست في لندن، لم أتردّد كطالب باكستاني في زيارة وطني مرّات متعدّدة. فسمعت بالتالي الكثير عن شمال بلادي، وعلقت في ذهني أخبار الحيوية والنقاء اللذين يميّزان المنطقة. غير أنّني أدركت أيضاً أنّ المستهلك يبحث عن الفعالية، فتعاملت مع أفضل الخبراء في فرنسا وتوصّلت إلى علامتي Herbal Essentials التي تجمع بين حكمة الجمال القديمة من جهة والتكنولوجيا الغربية من جهة ثانية.

كما سبق وذكرت، تُعتبر مياه جبال الهيمالايا مكوّناً أساسياً في تركيباتنا جميعها بفضل غناها بالمعادن الكلية. فالمغنيسيوم يعمل على تحسين صحة البشرة بشكل عام وعلى التخفيف من احمرار البشرة من خلال تهدئتها. من جهته، يساعد الكالسيوم في عملية تقشير البشرة للحصول على سحنة مشرقة. أمّا البوتاسيوم، فيضمن مستويات عالية من التركيب ويحمي البشرة من الأكسدة. ونحن نجمع هذه المعادن جميعها في توليفات فريدة تدعمها مكوّنات طبيعية نشطة، فنستهدف أنواع ومشاكل معيّنة في البشرة.

  1. كيف تناسب منتجات Herbal Essentials بشرة المرأة التي تعيش في منطقتنا الحارّة؟

في الواقع، عشت في دبي لسنوات طويلة حتّى أنّ الإمارة تشكّل جزءاً من الإلهام الذي دفعني إلى تأسيس علامتي. ومنتجاتنا قادرة على معالجة التحدّيات التي تواجه البشرة بسبب المناخ هنا أي بسبب الطقس الرطب والحارّ في آن.

  1. ما هي المنتجات أو المجموعات التي تقدّمونها؟

نقدّم حالياً 4 مجموعات تستهدف كل منها نوعاً معيناً من أنواع البشرة، ويمكن الحصول من خلال على جميع المنتجات الأساسية التي يتمّ استخدامها عادةً في روتين العناية بالبشرة الكامل.

  1. أي فئات عمرية تناسب منتجات Herbal Essentials؟

قاعدة عملائنا متنوّعة وتتوجّه منتجاتنا إلى أي شخص يبحث عن بشرة صحية وسعيدة. بشكل أساسي، تجذب مستحضراتنا العملاء الذي تتراوح أعمارهم بين 18 و35، علماً أنّ منتجاتنا تناسب النساء والرجال على حد سواء. ولا بدّ من الإشارة في هذا الإطار إلى أنّ 25% من متصفّحي موقعنا الإلكتروني هم من الرجال، ما يعني أنّ التألّق ببشرة رائعة أمر مهمّ للجميع.

اقرئي أيضاً: روتين العناية بالبشرة في رمضان: نصائح التزمي بها لبشرة صحية ومشرقة