هل تقلّد كيم كارداشيان شقيقتها كايلي وتطلق ماركة لمستحضرات العناية بالبشرة؟

لا يمكن الحديث عن عالم الجمال بشكل عام من دون ذكر اسمي كارداشيان وجينر. نعم، فمن أكثر النجمات اللواتي دخلن الساحة الجمالية وحقّقن نجاحاً مبهر، كيم كارداشيان وشقيقتها كايلي جينر.

فمن منّا لم تحصل ولو مرّة واحدة على مستحضر من مستحضرات KKW Beauty! ومن منّا لم يعتريها الفضول لتتعرّف أكثر على مجموعة المكياج التي قدّمتها كايلي مع ابنتها ستورمي!

وأمثلة كثيرة كثيرة...

وكانت كايلي قد دخلت مؤخراً عالم العناية بالبشرة من خلال ماركتها كايلي سكين Kylie Skin، محقّقةً نجاحاً كبيراً في الأشهر الماضية. غير أنّ هذا النجاح لم ينعكس على كايلي وحسب، بل على شقيقتها كيم أيضاً إذ ألهمها لتطلق بنفسها ماركة خاصة بها لمستحضرات العناية بالبشرة.

فوفق عدد من المصادر، ستطلق كيم قريباً مستحضرات للعناية بالبشرة تحت جناح ماركة KKW Skin. وستشمل منتجاتها الكريمات المرطّبة ورذاذاً للوجه وغسول وتونر ومستحضرات لتقشير بشرة الوجه وبشرة الجسم، بالإضافة إلى الماسكات والزيوت ومرطّبات الشفاه وغيرها...

ويعني هذا أنّ كيم ستقدّم للنساء مجموعة شاملة للعناية ببشراتهنّ، لتكون بالنسبة إليهنّ الوجهة المثالية للحفاظ على بشرة متألّقة ورائعة. ويبقى السؤال الذي يطرح ذاته: هل ستنجح كيم من خلال علامتها الجديدة في تحقيق النجاح المبهر كما Kylie Skin التي تُباع حالياً في أكثر من 2000 متجر في أكثر من 25 دولة؟

وهل نشهد قريباً على تعاون بين الشقيقتين إنّما في عالم العناية بالبشرة؟!

اقرئي أيضاً: بعد كايلي جينر، Cardi B تكشف عن شعرها الطبيعي