لوريال تطلق جهازاً جمالياً ثورياً يحلّ مشكلات بشرتك

مع تقدّم السنوات، نلاحظ أنّ متطلبات العالم الجمالي تختلف عن السابق، بخاصة أنّ المرأة اليوم أصبحت أكثر إدراكاً بالمستحضرات التي تبتاعها والتي تطبّقها سواء في المكياج أو عند العناية ببشرتها. 

وفي الواقع، يصعّب ذلك الأمر على العلامات التجارية التي تحاول إبهار المرأة في كل تركيبة تكشف عنها أو حتّى في كل لون تبتكره. وفي حالات كثيرة، نلاحظ أنّ هذه العلامة أو تلك تحاول التركيز على مكوّنات فريدة وغير مسبوقة لتتوصّل إلى تركيبات غنية ومفيدة.

وبعد أن شهدنا تطوّرات ملفتة كثيرة في عالم الجمال كطباعة الأظافر ثلاثية الأبعاد في المنزل وروتين البشرة المخصّص وفقاً للحمض النووي وصبغ الشعر المخصّص في المنزل، من دون أن ننسى طبعاً فرش تنظيف الوجه الثورية، أثبتت لنا علامة لوريال الشهيرة أنّه ليس للإبداع حدود وأنّ التكنولوجيا قادرة على كل شيء.

فمع الجهاز الثوري لوريال بيستو، تنكشف حقبة جديدة في مستقبل عالم الجمال.

إنّه جهاز ذكي يبتكر تركيبات مخصّصة لمستحضرات أحمر الشفاه وكريمات الأساس ومستحضرات العناية بالبشرة. والتجربة المميّزة هذه لا تنطلق طبعاً من دون تطبيق على الجهاز المحمول. ففي الخطوة الأولى، تأخذ الزبونة صورة عن وجهها بمساعدة التطبيق الذي يحدّد حالة البشرة والمشاكل التي قد تعاني منها كالبقع الداكنة والمسام المتوسّعة والتجاعيد. وبعد ذلك، يجري تحديد بيانات الموقع لكشف العوامل البيئية التي تؤثّر على البشرة كالتلوّث والتعرّض لأشعّة الشمس. وفي الخطوة الأخيرة، تحدّد المرأة الغايات الجمالية التي ترغب في التوصّل إليها كرغبتها في التخلّص من البهتان. بعد ذلك، واستناداً إلى هذه البيانات، يعمل الجهاز على إعداد تركيبة مخصّصة بالارتكاز إلى المكوّنات الثلاثة المتواجدة في داخله ثمّ يخرجها بكمية مناسبة لاستخدام واحد.

ويعني ذلك أنّك لست مضطرة إلى أن تتصفّحي الإنترنت للاطّلاع على المعلومات التي تحتاجين إليها لتحديد كيفية حماية بشرتك من هذا العنصر أو ذاك، بل يمكنك ببساطة الاعتماد على هذا الجهاز لإيجاد حل لمشكلتك.

أمّا بالنسبة إلى تجهيز تركيبة كريم الأساس، فقد أشارت لوريال إلى أنّ الجهاز يتيح تخصيص تركيبة لكلّ منطقة من مناطق الوجه بخاصّة إن أحبّت المرأة التنويع في التدرّجات لتطبيق كونتورينغ طبيعي.

ولن ننسى طبعاً أحمر الشفاه الذي يمكنك إعداده بمساعدة بيرسو لتتّبعي أي صيحة رائجة بسهولة تامّة!

ويتوقّع أن يبصر هذا الجهاز النور في العام 2021، فتحصل العلامة الشهيرة على الوقت الكافي لتعميق دراساتها في هذا الخصوص وتعويد المرأة على فكرة إدخال جهاز ثوري كهذا في روتينها الجمالي.

اقرئي أيضاً: أوّل سيلفي لريهانا في العام 2020 تدعوك إلى الثقة بإطلالتك