دراسة جديدة تؤكّد العلاقة بين النظام الغذائي وظهور البثور

نعلم جميعنا أنّ النظام الغذائي الذي نتّبعه لا يؤثّر فقط على صحّة الجسم. فالمأكولات التي نختار تناولها تعكس تأثيراً أيضاً على المزاج وصحّة العقل كما وعلى صحّة البشرة.

وحين نتحدّث تحديداً عن التأثير على البشرة، تتضارب الآراء وتنقسم بين مؤيّد لهذا الاعتقاد وبين معارض له. ففي السنوات الأخيرة، تحدّث كثيرون عن أنّ النظام الغذائي لا علاقة له بأي مشكلة قد تظهر على البشرة. وبالنسبة إليهم، لم تكن عبارات "لا تأكلي الشوكاولاته، فهي مسبّبة للبثور" أو "ابتعدي عن المأكولات الدهنية ورقائق البطاطس لتحافظي على بشرتك" سوى من الماضي.

غير أنّ الدراسة الجديدة التي نشرتها صحيفة JAMA Dermatology تغيّر هذه الأفكار جميعها. فالدراسة هذه حملت عنوان "العلاقة بين البثور لدى البالغين والروتين الغذائي" وقد أجريت على 24452 شخص لم يعانوا قطّ من البثور أو عانوا منها في السابق أو يعانون منها حالياً. وطوال 8 أشهر، جرت مراقبة طريقة تناولهم الطعام.

وقد وجدت الدراسة علاقةً بين ظهور حب الشباب والبثور من جهة وبين استهلاك الأطعمة الدهنية والغنية بالسكر من جهة ثانية. وعلماً أنّ طعامنا يؤثر على أداء القلب وضغط الدم ومستويات الهرمونات وعلى مختلف الأنظمة في الجسم، ليس بالأمر المفاجئ أن نعلم تأثيره على صحّة البشرة ومظهرها أيضاً.

ولذلك، ينصح أطباء الجلد بتنظيم تناول الحلويات والأطعمة المستمدةّ من الحليب والمأكولات الغنية بالدهون.

اقرئي أيضاً: هكذا تتجنّبين ظهور البثور الناتجة عند وضع الكمّامة