Nadya Dzyak ملابس جاهزة تعكس الراحة والأناقة

أطلقت المصمّمة الأوكرانيّة Nadya Dzyak علامتها التجاريّة في العام 2008 مقدّمة للنساء ملابس جاهزة على درجة عالية من الأناقة. وتركّز هذه الدار بشكل أساسي على الحرفيّة العالية مع بصمة خاصّة في تكديس طبقات الكشاكش والتفاصيل المثنيّة، فهي تقدّم قطعاً غنيّة بالأقمشة الشفّافة المتداخلة بشكل جميل، ما يخلق تلاعباً بصريّاً فاتناً.

اليوم، تشارك Nadya Dzyak في أسبوع الموضة الأوكراني حيث تعرض مجموعاتها مرّتين في السنة، كما أنّ تصاميمها تتوفّر في متاجر التجزئة الفاخرة إلى جانب علامات الأزياء الشهيرة. وهذا العام، اختارت Nadya التركيز على عالم الفنّ لتبتكر مجموعة خريف وشتاء 2019 - 2020. وتفصيلاً، تخبر مجموعة هذا الموسم قصّة مؤثّرة وقويّة تجسّد الإلهام في الحياة البشريّة، فتحكي قصّة الفنّانة اليابانيّة Shoen Uemura التي عاشت حياة مليئة بالحبّ المأساوي لتجد خلاصها الوحيد في الرسم وتلجأ إلى هذه الوسيلة كمنفذ عاطفي بحت.

وتضمّ هذه المجموعة لوحة ألوان جميلة تشمل الليلكي والأحمر الهندي والأزرق الملكي مع ظلال ناعمة ومحايدة، وتعكس قصّاتها إلى حدّ كبير الأساليب والأشكال التي كانت رائجة في أواخر الثمانينات ومنها الأكتاف المحدّدة الأيقونيّة والخصر العالي والتنانير القصيرة الجريئة. وتشمل هذه المجموعة أيضاً تصاميم تتميّز بتفاصيلها الجميلة التي طغت بدورها على تلك الحقبة أبرزها القماش المنقّط أو الـPolka Dots. كذلك، لفتتنا الشراريب والكشاكش المصنوعة يدويّاً والتي منحت القطع لمسة من الأناقة والجاذبيّة الفائقة.

وتتميّز هذه المجموعة أيضاً بتعدّد استخداماتها وبإمكانيّة تنسيق قطعها بشكل مختلف وارتدائها بحسب المناسبة والذوق الشخصي. والملفت فعلاً أنّ بعض القطع أكثر جرأة من سواها وهي مخصّصة للنساء اللواتي يرغبن في التميّز ولفت الأنظار، في حين أنّ قطعاً أخرى مثل الفساتين أحاديّة اللون تبدو أكثر رقة وخفّة، ما يضع المرأة أمام مجموعة من الخيارات التي ترضي مختلف الأذواق.

إذاً، مع إيلائها اهتماماً كبيراً بالحرفيّة والجماليّة الأنيقة، ترضي Nadya Dzyak جانبك الجريء من خلال قطعها الملفتة سهلة التنسيق وجانبك الآخر الرقيق بتصاميمها الكلاسيكيّة التي تبرز اهتماماً كبيراً بالتفاصيل يعكسه استخدام تقنيّات دقيقة في الخياطة والتصنيع اليدويّين، فتقدّم مجموعة ترضي كلّ النساء من دون استثناء.

اقرئي أيضاً: مايا دياب تعتمد موضة رائجة للشتاء فأي دور عالمية تقدّمها لك؟