Van Cleef & Arpels تفتتح معرضها الأوّل في الشرق الأوسط

هي من أشهر دور المجوهرات التي تتميز بإبداعاتها الساحرة، إنها فان كليف أند آربلز Van Cleef & Arpels التي عززت مكانتها حول العالم بفضل براعتها الاستثنائية وحس الإبداع الخلّاق الذي يميّز مجموعاتها. 

وبالطبع، كلنا نتساءل ونبحث عن تاريخ تطور المجوهرات داخل العلامات وننتظر المعارض التي تقدمها في سبيل التعرف عن مسيرة الدار. وفي هذا السياق، أعلنت دار المجوهرات الفرنسية إطلاق أول معرض للتراث تنظّمه في الشرق الأوسط بعنوان "كنوز وأساطير" ما بين 10 و 31 أكتوبر 2019.

ويسلّط المعرض الذي يقام في بوتيك العلامة في أوبرا بلازا في دبي الضوء على خبرة الدار وبراعتها الحرفية من خلال عرض أكثر من 50 كنزاً من المجوهرات الراقية والابتكارات الثمينة. ويغطي معرض "كنوز وأساطير" فترة تمتد على أكثر من قرن برزت خلالها إبداعات عديدة تراوحت بين القطع الثمينة والابتكارات الاستثنائية عند الطلب، ما أسر أبرز شخصيات المجتمع الدولي التي انجذبت إلى حس الدار الابتكاري وأحجارها الاستثنائية وعالمها الساحر.

ويفتح المعرض أبوابه لينفض الغبار عن حكايات الأفراد والأحجار الخلابة والاستثنائية كما ويصور الإبداعات الرائعة لنمط العيش الباريسي بامتياز، فكل قطعة مجوهرات تخبر قصتها الشخصية فترسم صورة خلابة وفية للنساء اللواتي ارتدينها من رموز البلاط الملكي وصولاً إلى نجمات هوليوود.

وفي هذه المناسبة، صرّح أليساندرو مافي، المدير التنفيذي لـ Van Cleef & Arpels الشرق الأوسط والهند قائلاً: "إن عالم Van Cleef & Arpels هو عالم مليء بالسحر والتعجب ومجموعة التراث هذه تستكشف تاريخ إحدى أعرق سلالات المجوهرات خلال فترة تفوق قرن من الزمن لتذكر بحقبة مليئة بالملوك والسحر والرقي".

اقرئي أيضاً: Van Cleef & Arpels تعيد إحياء سوار Ludo