هل نشهد انهيار علامة Victoria’s Secret؟

أيام قليلة، جعلت علامة فيكتوريا سيكريت Victoria’s Secret حديث الجميع في عالم الموضة والأزياء.

فبعد أن أعلنت عن عدم عرض مجموعتها للموسم المقبل على المنصات واستقالة مديرها التنفيذي، ها هي عارضات العلامة توقعن على عريضة لحماية حقوقهن.

وفي التفاصيل، وقّعت حوالى 100 عارضة أزياء من بينهن دوتزين كرويس، كريستي تورلينغتون، إيدي كامبل، ميلا جوفوفيتش خطاباً موجّهاً إلى الرئيس التنفيذي للشركة جون مهاس لحثه على تقديم التزام وتعهّد لحماية حقوق كل شخص يتعامل مع الدار.

من جانبها، قدّمت منظمة Model Alliance التي تتولى مهمة الدفاع عن حقوق عارضات الأزياء كتاباً طالبت من خلاله جون بمعالجة جميع الأمور المسيئة التي يمكن أن تتعرض لها العارضات.

وهنا لا بدّ من الإشارة إلى أن الانضمام إلى هذه العلامة ليس بأمر سهل، إذ يجب ألا يتخطى عمر العارضة الـ30 عاماً، طولها ما بين 177 سنتمتر و183 سنتمتر، عند التقدم للكاستينغ حيث أن تكون من دون مكياج أو بمكياج خفيف، عليها أن ترتدي ملابس داخلية باللون الأسود مثل باقي العارضات اللواتي يخضعن للاختباروانتعال وكعب عال جداً، وعند القبول، تخضع كل عارضة لتدريبات رياضية قاسية جداً وحمية غذائية للحفاظ على الجسم!

تجدر الإشارة إلى أنه أمام كل هذه الأمور، لم يصدر أن تصريح رسمي من العلامة واقتصر متحدث بإسمها بالتعبير عن قلقه من كل ما يجري. فهل يمكننا القول أن مصير علامة Victoria’s Secret الانهيار؟

اقرئي أيضاً: عارضات Victoria’s Secret  من أصول عربية