لن تتوقعي مصدر إلهام حسين بظاظا لمجموعته لربيع وصيف 2020

هو من المصممين الذين يبحثون عن مصادر وحي غريبة وغير متوقعة، إنه حسين بظاظا الذي في كل مجموعة يقدمها يختار شخصيات غريبة. العام الماضي ابتكر شخصية HELLÈNE لإطلاق مجموعة ربيع وصيف 2019، فماذا عن هذا العام؟

في البداية، ستتفاجئين بأن بظاظا لم يصمم مجموعة ربيع وصيف 2020 بنفسه بل استعان بصديقته الخيالية من أيام المدرسة PORTU التي رافقته بين أوراق الامتحانات والملاحظات على دفاتره والرسومات التي لم تبق حبراً على ورق بل حولها إلى واقع ملموس وتصاميم تنبض بالحياة.

أما الهدف الأهم من هذه المجموعة، فهو أن المصمم يحاول أن يعيش حالة الفنانين وهم يحاولون تصور التصاميم بأعين مغلقة: التناقض بين الواقع والخيال.

أما في ما خص المجموعة، فقد استعان بظاظا بأقمشة جديدة ليحولها إلى أزياء جاهزة للارتداء مع باليت من الألوان دراماتيكية بعض الشيء، فقد هيمن اللون الأسود عليها إلى جانب الألوان والطبعات الزاهية التي بدت وكأنها مطرّزة يدوياً.

وتنوعت التصاميم ما بين فساتين الشيفون أو التول الطويلة والتنانير الميدي الكلاسيكية وتنانير الساتان متعددة الطبقات والتي تم تنسيقها مع القميص الأبيض المقلّم باللون الأسود. 

هذا وأدخل بظاظا إحدى القطع الأساسية، معطف الـ Trench ذو الجيوب الكثيرة أو ذلك المصنوع من الجلد الأسود اللامع الذي نسقه مع فستان تول مرصع بالأحجار.

وتحمل كل قطعة وأكسسوار من مجموعة PORTU معنى يجمع بين الخيال والحياة وتعكس حيوية كبيرة.

اقرئي أيضاً: ما لا تعرفينه عن أسلوب حياة حسين بظاظا