للمسافرين إلى روما...فندق Bvlgari يستقبلكم في هذا الموعد

الفخامة والرفاهية عبارتان تختصران منتجعات Bvlgari التي تنتشر حول العالم وتوفر لزوارها خدمة مميزة لا مثيل لها بين الفنادق.

في خبر سار، أعلنت العلامة الإيطالية توقيع اتفاقية لبناء وافتتاح فندق جديد لها في موقع استراتيجي في إيطاليا. وسط ساحة الإمبرطور أوغستو في قلب حي كابمو مارزيو بالقرب من الدرج الإسباني التراثي.

الفندق الجديد لدار Bvlgari سيشرف على أشهر المعالم السياحية والتحف المعمارية في روما مثل متحف آرا باسيس، كما يقع على مسافة قريبة من متجر العلامة الرئيسي في شارع فيا كوندوتي. وهنا لا بد من الإشارة إلى أن هذا الفندق سيجمع بين التراث الروماني الفريد وأسلوب العلامة العصري والكلاسيكي.

كما هو الحال بالنسبة لفنادق Bvlgari في مختلف أنحاء العالم، سيتمتّع هذا الفندق بخصائص مميّزة، سيحتضن غرفة للقراءة تحتوي على مجموعة من المجلّدات التاريخية تسرد تاريخ صناعة المجوهرات. إلى جانب أكثر من 100 غرفة وجناح فاخر تضمن إطلالة على مدينة روما الخالدة.

كذلك تتوفر في الفندق مجموعة من المرافق الصحية الفاخرة، حوض مغلق للسباحة وصالة رياضية تعكس وتوفر أسلوب العلامة الحصري في التدريب.

عن هذه الخطوة، كشف الرئيس التنفيذي لدار Bvlgari جان كريستوف بابان "نحن فخورون بشكل خاص بحصولنا على هذا الموقع المتميز".

أما عن موعد افتتاح الفندق الجديد، فسيكون في العام 2022 حيث تتولى شركة"أنطونيو تشيتيريو باتريشيا فييل" بعملية تصميم الديكور الداخلي.

وتزامناً مع هذا الإعلان،  كشف نائب الرئيس التنفيذيّ لمجموعة بولغري المسؤول عن قسم فنادق ومنتجعات الدار  Silvio Ursini في حديث خاص لموقعنا أن هذه الخطوة تعني له الكثير خاصة أنه ليس من روما فهو من نابولي، مؤكداً أن لروما مكانة كبيرة في قلبه ولعائلته.

ولفت إلى أن هذا الموقع الذي تم اختياره للفندق موقع مميز جداً يجمل الكثير من المعاني، مشيراً إلى أن هذا المكان هو بمثابة مصدر إلهام له.

أما في ما خص القيم التي ستترجمها دار بولغري في فندقها الجديد قال "هناك الكثير من القيم التي لا نزال نلتزم بها والتي حملناها من سنوات أجدادنا، نحن ملتزمون بتقديم خدمات بمعايير ممتازة جداً في كل ما نقدمه... فكما في عالم المجوهرات كذلك الحال في فنادقنا".

أما في ما يتعلق بالتعديلات التي ستجريها العلامة على المبنى الذي يعود بناؤه للعام 1938، أكد  Silvio Ursini أن الأعمال لن تكون خارجية "هذا المبنى تاريخي، سوف نقوم بتنظيف جدرانه وترميم بعض الأمور الدقيقة".

أما في ما خص الديكور الداخلي، سنقوم بتجديده من خلال إضافة بعض التفاصيل كالرخام. وهنا لفت إلى أنه سيتم التعاون مع تلامذة وضعوا تصورهم لترميم الفندق. وهنا شدد على أن هذا الفندق سيكون مثل سائر الفنادق التي تملكها العلامة، سيقدم نفس الخدمات التي لطالما اشتهر بها لأن المحافظة على الجودة هو كل ما يهم الدار.

اقرئي أيضاً: مهرجان الجونة السينمائي بموعد جديد