نجود المحفوظ...مغامرة ورحّالة وطبيبة انطلقت من السعوديّة إلى العالم

بدأ حب المغامرة مع الشابّة السعوديّة نجود المحفوظ في سنّ صغيرة وتحديداً حين كانت في الخامسة من العمر. وبدأت بتعلّم السباحة والانطلاق في المياه بمفردها. حينها قرّرت ألّا تسمح للخوف بأن يغلبها، بل أن تعيش الحياة بكلّ حذافيرها فلا تفوّت فرصة لاختبار أحاسيس جديدة. هكذا بدأ معها حب السفر والترحال والمغامرة، فهي لم تكتفِ بالنشاطات المحلّيّة بل رغبت في أن تكتشف دولاً جديدة وتخوض مغامرات أوسع... قد يبدو لمن تقرأ أنّ مجال السفر يأخذ كلّ وقتها، لكنّ نجود صاحبة صفحة [email protected] الناجحة عبر إنستغرام هي أيضاً طبيبة طوارئ ناجحة وأوّل مدرّبة إسعافات خلويّة معتمدة في المملكة، وقد التقيناها لتحدّثنا أكثر عن نفسها ونكتشف المزيد عن وجهاتها المفضّلة.

كیف بدأ حب المغامرة والاستكشاف لدیك؟ وما ھو أوّل نشاط خطیر قمت به وھل لك أن تصفي لنا الشعور الذي انتابك حینھا؟

شعور السعادة الفائقة المصاحب للإنجاز بأنك قادرة على التغلب على أفكارك السلبیة التي كانت تحبطك أو تشتت انتباهك وتوهمك بأنك غیر قادرة على تحقیق تحدٍّ ما. وقد انتابني بعد أول درس للسباحة اشتركت فيه وأعتقد أنه أعاد بناء طريقة تفكيري مع أنني كنت حينها طفلة صغيرة جداً، لكنني أتذكر ذلك الشعور جیداً. فمنذ ذلك الوقت أدركت أهمية التحديات والنشاطات المشوقة في تحفيز الرغبة بالتحقيق والنجاح وهزم المخاوف والتغلب عليها.

یخاف الأھل على أولادھم الذین یحبّون المغامرة، فكیف تعاملت مع قلقھم؟ وكیف تتغلّبین على الإحساس بالخوف قبل خوض أيّ تحدٍّ جدید؟

منذ الصغر، اعتاد والداي على دفعي إلى تجربة الألعاب الخطرة في مدن الملاهي، وكسر هذا الأمر حاجز الخوف فيّ، ونمّى حب المغامرة وساهم في رفع مستوى الأدرینالین لديّ في كل مرة أقوم بنشاط جديد وقد تحول الأمر إلى إدمان جميل. وأعتقد أن نطاق راحتي يتوسع لدى قیامي بهذه المغامرات، ولا أنكر أنني أصاب بالخوف لكنه شعور طبیعي وصحي جداً وأتخطاه وأشجع نفسي على التجربة وتعلّم بُعد جدید وصِفات غير مكتشفة سابقاً في شخصیتي وأفكاري والطریقة المتجددة التي أرى بها العالم من حولي.

ما الذي یعنيه لك السفر والابتعاد عن الروتین لتجدید النشاط والطاقة؟

السفر مدرسة في تهذیب النفس وتعلیم الإدارة المالیة وإدارة الوقت. كذلك هو كالكتاب المفتوح على الشعوب والثقافات المختلفة. ففي اللحظة التي تحط فيها قدماك على أرض الوجهة الجدیدة، تكون قد أتيحت لك فرصة دخول عالم مختلف عن عالمك. وباستطاعتك أن تكتشفي كل ما تخبؤه هذه الدولة سواء النواحي الثقافیة والدینیة والبیئیة والتراثية والأثرية، واكتشاف تكوینات النسیج الاجتماعي من خلال مخالطة الشعب العادي وهو یقوم بنشاطاته الیومیة.

ما ھي الوجھات التي تفضّلینھا؟ بحر، جبل، مدن كبیرة أو قرى صغیرة غیر معروفة؟

أتطلع للوجهات الجدیدة التي لا أعرفها. بالتالي فإن كل البلدان التي لم أزرها سابقاً تخفي سحراً ما وأتطلع إلى التعرف عليها. وفي السفر أحب التقرب من الناس كمشاركة الشعوب مثلاً في احتفالاتها الوطنیة ومناسباتها الشعبیة. لذا أفضل السفر في وقت یتزامن مع حدث مهم، كما آخذ بعين الاعتبار أن يكون الطقس ملائماً للقيام بمختلف النشاطات التي أرغب القيام بها في الوجهة المنشودة.

درست طب الطوارئ فكیف تجدین الوقت للالتزام بدورك الوظیفيّ والقیام بمغامراتك ورحلاتك؟

وقع اختیاري على طب الطوارىء لأنه التخصص الأكثر مرونةً بین باقي التخصصات في ما يتعلق بالوقت وجداول المناوبات. فأنا أؤمن كثیراً بإدارة الوقت والتخطیط المسبق لأي عمل. وبما أنني أسافر كثيراً ولا أحب أن أفرّط في هذا النشاط الأساسي في حياتي، اخترت تخصصاً مرناً. وقد یأخذ مني التخطیط لرحلة حوالي الستة أشهر، فأحرص وبشدة على الانتهاء من أعمالي كي أمضي قدماً بالرحلة بدون الوقوع في فخ التأجیل وما يعنيه من إمكانية ارتفاع أسعار التذاكر أو عدم توفر مسكن ملائم أو عدم توافق خط سیر الرحلة.

أنت مدرّبة إسعافات خلویّة معترف بھا من قبل الاتّحاد السعوديّ للتسلّق. حدّثینا عن ھذا المجال الجدید وعن نطاق عملك فیه؟ وكیف استفدت منه لخدمة من یرافقك في رحلاتك؟

من خلال عملي كطبیبة طوارىء تعرفت على هذا المجال الذي يعد تخصصاً دقیقاً یتبع الحصول على البورد السعودي لطب الطوارىء. لذا خلال العام 2018 غادرت إلى الولايات المتحدة لأحصل على دورة تدریبیة مكثفة ومطولة مع أكبر جمعیة للطب الخلوي في العالم medical wilderness society وأسعدني كوني أول سعودیة وعربیة تنتسب إليها وتكمل تدریبها فیها. وبعدها أخذت على عاتقي نشر هذا العلم والثقافة في كافة أنحاء المملكة والخلیج لما له من أهمیة في حمایة الذات أولاً ومن حولنا بالدرجة الثانية. إن حصولي على التدریب الكافي وإلمامي بطرق الإسعافات الأولیة الخلویة بوجود مصادر طبية محدودة وعلى بعد مساحات شاسعة من المدن والمراكز الطبیة هي مسؤولیة عظیمة أستمتع بأدائها بحيث يشعر مَن يرافقني في الرحلة بأنه بأمان وبأن فيما لو حصل شيء سيء لا سمح الله، هناك من يعرف ما هو التصرف الصحيح. وبالتالي سيُقبلون بثقة أكبر على النشاط الخطير وسيكونون أكثر سعادة وراحة خلال الرحلة.

ھل لك أن تشاركینا وجهات ھي الأمثل لعیش مغامرات لا تُنسى؟ مع تفاصیل عن النشاط المميّز الذي یمكن القیام به فیھا؟

يوجد الكثیر من الوجهات السیاحیة المخصصة لمحبات المغامرة. كذلك باستطاعة الشخص تحویل أي وجهة إلى فرصة لعيش مغامرة من خلال البحث عن النشاطات الخطيرة التي يمكن القيام بها... وأنصح مثلاً بزيارة جنوب أفريقيا وقضاء شهر كامل لاكتشاف مدنها وقراها والتعرف على تضاريسها ومعالمها السياحية الفريدة والجميلة. كما أحب غواتیمالا، فهي من أكثر دول أميركا الوسطى التي تخولك عيش مغامرات جميلة واختبار أحاسيس رائعة.

ما ھي المقتنیات التي یجب أن نأخذھا معنا في رحلة مخصّصة للمغامرة؟

تختلف المقتنیات بحسب طول الرحلة والوجهة والطقس وتجهیزات المكان المقصود. لكن بشكل عام لا یمكن الذهاب إلى رحلة مغامرات بدون كیس النوم، وخیمة، وشنطة الظهر، وقربة الماء، وجزمة مخصصة للهایك، وغیرها الكثیر بحسب نوع المغامرة إن كانت مشياً طویلاً، أو تسلق جبال، وما إلى ذلك.

حدّثینا عن شركة تنظيم الرحلات "ترانزیت" التي أنشأتھا. كیف فكّرت بھذا المشروع، وما ھو نطاق عملھا؟

بدأت بالمشروع مع شريكتي دانه الحقيل بعد تشجیع ودعم الأهل والأصدقاء. وقد أردنا أن نؤسس شركة مهتمة بتنظیم الرحلات السیاحیة الدولیة والداخلیة المتخصصة بمستوى عال من الرفاهیة التي نرغب لمن يقصدنا أن ينعم بها. فيعيش روعة السفر والترحال بدون الحاجة إلى التخلي عن مستوى راحة محدد. فالهدف من السفر أيضاً هو الاستمتاع وقضاء أيام لا تُنسى... ونوفر أيضاً رحلات خاصة بجدول شامل للسكن والنشاطات والتنقلات، كما نوفر برامج خاصة للعائلات للاحتفال بمناسبة خاصة أو بذكرى ميلاد، أو رحلات شهر العسل أو تودیع العزوبیة... فوجهاتنا كثیرة ومتنوعة من حیث الأنشطة أو المدة.

ما هي التجربة التي خضتها في سفرك والتي لا يمكن أن تنسيها؟

تجربة مشاهدة الشفق القطبي والنشاطات الثلجیة التي تسنى لي القيام بها. فقد كانت فرصة رائعة للتمتع بالأجواء الثلجیة وأنا أشجع كل شابة محبة للسفر ألّا تفوّت على نفسها رؤية الشفق التي تولّد إحساساً لا يوصف.

ما ھي وجھتك المقبلة وما ھي الوجھة التي تحلمین بزیارتھا؟

وجهتي المقبلة ستكون رحلة إلى بلد غني بالتاریخ والثقافة والتنوع الجغرافي. وسنتعرف خلالها على المغرب بكل مدنه وحضارته وثقافة وتاریخ شعبه. وسنزور أهم معالمه وأجمل آثاره. وتبدأ الرحلة من الدار البیضاء ثم ننطلق إلى طنجة أرض الأحلام وشفشاون الجوهرة الزرقاء وفاس التاریخیة وصولاً الى مراكش الحمراء.

وأتمنى قضاء وقت في فنزویلا، ذلك البلد الساحر بطبیعته وثقافته. لكن للأسف يصعب الوصول إليه حالياً لأسباب أمنیة كما أن هناك خطورة في التنقل داخل البلد، على الرغم من زیارتي سابقاً للسلفادور وهندوراس والأخيرة تُعدّ من الأخطر، حيث لا تجرؤ الكثير من الشابات على زيارتها، إلا أنني استمتعت جداً فيها وحظيت بترحيب عارم من الشعب وتأكدت أنه علينا ألّا نصدق كل ما نراه أو نسمعه في وسائل الإعلام. بل يجب خوض التجربة واختبار كل ما تحمله لنا من أحاسيس وتجارب لن تتكرر.

 

 
شارك