كيف تلقى الأمير هاري خبر إصابة والده بفيروس كورونا؟

بعد أن تأكّد خبر إصابة الأمير تشارلز بفيورس كورونا ارتبك العالم بأسره، فكيف الحال بالنسبة لأفراد العائلة الملكة خاصة الأمير هاري الذي يعيش بعيداً عن عائلته بعد قرار التخلي عن الحياة الملكية.

بالتأكيد وبحسب رأينا، يعيش الأمير هاري حالة صعبة من القلق والخوف نتيجة هذا الخبر المحزن، خاصة بعد أن قررت زوجته ميغان ماركل أن تمنعه من السفر لرؤية والده.

فبحسب ما كشفته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن ميغان منعت زوجها من السفر إلى المملكة المتحدة، لرؤية والده الأمير تشارلز، مشيرة إلى أنه يمر بحالة من الإحباط إذ يريد أن يكون إلى جانب والده في هذه الفترة الصعبة على الرغم من أنه على اتصال دائم به.

وتابعت الصحيفة أن هاري يشعر بالعجز لعدم قدرته على السفر، وأنه قلق على الملكة إليزابيث ويخشى إصابتها بالعدوى خاصة وأن أحد العاملين في القصر جاءت نتائج فحص الكورونا إيجابية لديه.

أما في ما خص بالإجراءات الوقائية التي يتخذها الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل فإنهما يقضيان هذه الفترة مع إبنهما آرتشي في قصرهم في جزيرة فانكوفر الكندية.

اقرئي أيضاً: كايلي جينير تتبرع بمليون دولار لمكافحة كورونا

العلامات: كورونا