سيرين عبد النور الوجه الإعلاني لـ"سامسونغ" فكيف روجت للهاتف الجديد؟

بعد إطلالتها الرمضانية في مجال التقديم، أطلت النجمة اللبنانية سيرين عبد النور بشكل جديد هذه المرة وتحديداً في مجال الإعلانات المصورة، حيث أعلنت عبر حسابها على إنستغرام عن تعاونها مع شركة “سامسونغ إلكرتونيكس"، لتكون الوجه الإعلاني الجديد للعلامة في منطقة المشرق العربي، وتحديداً للترويج لهاتفها الذكي الجديد القابل للطي، هاتف Galaxy Z Flip، الذي يتميز يتصميمه الجريء والأنيق.

وأعربت سيرين عن سعادتها بهذا التعاون ناشرة فيديو مصور أظهرها تستخدم الهاتف وتبين خصائصه المميزة، فيما كان اختيار “سامسونج إلكترونيكس” للفنانة اعتماداً على مكانتها 263 المهمة والراسخة، لما تمتلكه من قاعدة جماهيرية واسعة على صعيد المنطقة ككلّ، بالإضافة إلى حبها الكبير لمواكبة أجدد إصدارات التكنولوجيا.

وفي هذا السياق، أعرب نائب رئيس شركة “سامسونغ إلكترونيكس المشرق العربي”، تشانغ سب لي، عن سعادته بالتعاون مع الفنانة سيرين عبد النور، مؤكداً على أهمية هذا التعاون في دعم استراتيجية الشركة الترويجية التي تتمحور دوماً حول تقديم منتجاتها وحلولها بأسلوب إبداعي متجدد، وبما يتناسب مع أذواق عشاق ومترقبي أحدث إصدارات هواتفها الذكية، وبالتالي تعزيز حضور ونمو علامة “سامسونج” التجارية عبر جميع قنواتها التسويقية في جميع أنحاء العالم وبالأخص منطقة المشرق العربي.

ومن جهتها، عبّرت عبد النور عن سعادتها بالتعاون مع “سامسونغ إلكترونيكس” التي تعدّ إحدى أكبر الشركات العالمية والرائدة في مجال التكنولوجيا، وشدّدت بأنها على ثقة تامة بأن شراكتها مع “سامسونج المشرق العربي”، ستساهم في تعزيز الوعي حول والترويج لهاتف Galaxy Z Flip الذي يعتبر حاليا من أكثر الهواتف تطوراً على الإطلاق. كما عبّرت النجمة العربية عن فخرها الكبير بهذا التعاون، مشيرةً إلى أنها ليست المرة الأولى التي تتعاون فيها مع الشركة الكورية، وبأنها من مستخدمي منتجات وحلول “سامسونج” منذ سنوات.

ويشار إلى أن هاتف “سامسونغ القابل للطي Galaxy Z Flip” يتميّز بكونه الإصدار الأحدث والمُطور من الهاتف القابل للطي السابقSamsung Galaxy Fold ، إذ يعدّ نتاجا لإرث الشركة العريق والممزوج بالرؤى والتطلعات المستقبلية، وما ينطوي عليه ذلك من مزيج غني بالتطورات التكنولوجية غير المسبوقة؛ حيث الشاشة المكوّنة من الزجاج الكامل والتي تجعل من الهاتف الأول من نوعه، كما أنه قابل للطيّ ويتمتع بمميزات جديدة من ناحية الأداء والتشغيل.

هذا ويتميّز هاتف سامسونج القابل للطي Galaxy Z Flip بمميزات وخصائص متقدمة تم تصميمها بدقة لتتحدى بها الشركة قوانين الفيزياء، حيث تمت هندسة تصميمه باستخدام مادة زجاجية قابلة للطي هي الأولى من نوعها، مع شاشة عرض قياس 6.7 بوصة، تتحول عند طيها إلى جهاز أنيق وصغير الحجم يتناسب بشكل مريح مع راحة يد المستخدم. ويوفر هاتف Galaxy Z Flip الذكي طرقاً جديدة لالتقاط الصور والفيديوهات ومشاركتها والاستمتاع بعرضها ومشاهدتها على نحو مثالي، حيث يأتي مزوداً بوصلات مفصلية مخفية وتقنيات متقدمة مصممة لضمان تجربة استخدام فريدة تتناسب مع تفضيلات كل مستخدم على حدة. كما يدّشن هاتف Galaxy Z Flip بفضل تصميمه المبتكر والأنيق وكاميرته ذات المستوى العالي من المرونة، عقداً جديداً من الابتكار في مجال الأجهزة الذكية القابلة للطي.

اقرئي المزيد: ماغي بوغصن تطلق مبادرة لمساعدة الشباب وتفاجئ نوال الزغبي