تامر حسني يتبرّع بأشهر مقتنياته في اليوم الوطني الإماراتي

يستعد جمهور الفنان المصري تامر حسني بالتزامن مع عام التسامح واحتفالاً بأعياد اليوم الوطني الإماراتي لزيارة معرض خيري خاص لمقتنياته من أشهر أعماله الفنية ومزاد خيري يعد الأهم والأكبر من نوعه في الشرق الأوسط.

ويعود ريع هذا المعرض الذي ينظم في مارينا مول أبوظبي لخدمة الطفولة العربية في جميع أنحاء العالم العربي. فقد تبرع تامر بأشهر مقتنياته مثل الغيتار الذي استخدمه في فيلم "عمر وسلمى"، سترة الضابط من فيلمه "البدلة" وأشهر ملابس باقي أفلامه وبرنامج "أحلى صوت" والبدلة الذي ارتداها خلال تتويجه كأول عربي ببصمة هوليوود.

كما وسيحيي تامر في السادس من ديسمبر حفلاً في أبوظبي، علماً أنه سيتم ترشيحه لموسوعة غينيس للأرقام القياسية كأكثر فنان مؤثر وملهم في العالم، فقد نجح على مدار مسيرته المهنية بمشاركة طاقة إيجابية مع جمهوره من خلال أشهر أغانيه، وتمكن خلال فترة قياسية من أن يكون قدوة للشباب وزملائه من الفنانين في دعم القضايا الإنسانية والاجتماعية.

وتوجه مارينا مول أبوظبي بدعوة رسمية لحكام "غينيس ريكورد" لتسجيل رقم قياسي عالمي جديد في مسيرة الفنان المصري يضاف إلى حصوله على جائزه موثقه من "البيغ آبل إوورد" بكونه أشمل فنان في العالم. 

وفي هذا السياق، أعرب تامر عن سعادته الكبيرة باستضافة الإمارات ومشاركته لمارينا مول أبوظبي لتحقيق هذا الهدف الخيري الذي سيساهم فيه من خلال معرضه الخيري الموجه للطفولة العربية وثانياً لأنه سيحقق إنجازاً عربياً وعالمياً باسم مصر، وأكد أن فرحته هذه ستكتمل لأنه يسجل رقماً قياسياً يعبر عن قيمته الفنية التأثيرية وليس على أعداد المعجبين فقط.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يدخل فيها تامر موسوعة غينيس إذ نجح منذ ثلاث سنوات بأن يكون أول فنان عربي يُدخل بلده الموسوعة من خلال أكبر حملة تبرع بالدم في العالم.

اقرئي أيضاً: صدقي أو لا تصدقي... كورتني كارداشيان تستمع إلى أغانٍ عربية