استعيني لمكياج زفافك بالمنصّة الإلكترونية التي لجأت إليها ميغان ماركل

لا شكّ في أنّ أخبار العائلة الملكية البريطانية تشكّل أحد اهتماماتك، بخاصّة أنّها تعرف في السنوات الأخيرة الكثير من التغيّرات وتخطّي القواعد وحتّى الخلافات. 

ومن الشخصيات البارزة التي نتابعها في الآونة الأخيرة دوقة ساسكس التي استقبلت منذ فترة وجيزة مولودها آرتشي. ولو عدنا قليلاً إلى الأحداث التي رافقت حياتها الملكية الجديدة، لا يسعنا سوى التوقّف عند زفافها الأسطوري من الأمير هاري.

وكأي امرأة، ما الأهمّ بالنسبة إليّ في الزفاف؟ أمكان الحفل أو المدعوّون أو المراسيم الرسمية؟ في الواقع، أكثر ما يهمّني، إلى جانب فستان الزفاف طبعاً، الإطلالة الجمالية. وعلى الرغم من أنّ ميغان ماركل اعتمدت في يومها الكبير مكياجاً ناعماً للغاية لا يختلف عن أي لوك يومي قد نعتمده، لم يفارقنا الفضول حتّى اليوم لمعرفة المزيد من التفاصيل عن الموضوع.

فالإشراقة البسيطة يوم الزفاف حملت توقيع خبير مكياج المشاهير دانيال مارتن الذي كشف مؤخّراً في إحدى مقابلاته أنّ تجهيز إطلالة الدوقة لزفافها لم يختلف عن أي عروس أخرى إذ تمّ الارتكاز إلى المنصّة الإلكترونية Pinterest. وقد أشار في هذا الإطار: "لم نخصّص جلسة تجريبية للمكياج قبل الزفاف بسبب ضيق الوقت. فأنا أعلم ما تحبّ ماركل وما لا تحبّ، وقد تبادلنا معاً صوراً من Pinterest".

ويؤكّد مارتن أنّ المنصّة الإلكترونية هذه "أداة مذهلة" لأي عروس، إذ يشبه يوم زفافها مرورها على السجّادة الحمراء. أمّا عن اختيار الإطلالة الطبيعية للغاية في ذلك الوقت، فيقول: "لا يمكن للمرأة الابتعاد عن حقيقتها فتنظر بعدها إلى الصور وتفكّر في أنّها لم تكن مرتاحة بمظهرها". فالأهمّ يبقى أن تحافظ المرأة عن شفافية أسلوبها وشخصيتها".

فلو كنت عروساً تنتظر زفافها بعد فترة قصيرة، هل ستلجئين إلى منصّة Pinterest لتستوحي إطلالتك الجمالية أو ستكتفين برأي خبيرة التجميل الخاصّة بك؟

اقرئي المزيد: خبيرة وجه ميغان ماركل تكشف عن نصائحها