هل تتجرّئين على تنسيق رموشك مع أحمر الشفاه؟

على الرغم من الإبداع الكبير الذي يشهده عالم الجمال في السنوات الأخيرة دافعاً المرأة نحو التخلي عن أسلوبها الروتيني الاعتيادي لاعتماد آخر متجدّد ومغاير، نشعر في كثير من الأحيان بنوع من الخشية أو الخوف حيال الجرأة. وحتى حين نختار التجرؤ، نفضّل تغيير بعض التفاصيل الصغيرة أولاً قبل الانتقال إلى التغيير الكبير.

في المقابل، نشعر بنوع من الحماسة نحو عدد من الأساليب الرائجة، بخاصة حين نرصدها ونحن نتصفح مواقع التواصل الاجتماعي. فكم من مرة مثلاً تحمست أحمر الشفاه الأحمر القوي بعد أن رأيته في إحدى الفيديوهات التعليمية لخبيرة التجميل هذه أو تلك! وكم من مرة سارعت إلى ابتياع أحد مستحضرات المكياج بعد أن لحظت تأثيره الحقيقي في إحدى الصور!

لذلك، ولأنّني أعلم أنّ الحماسة هذه تعترينا جميعنا عند رؤية أي أسلوب جديد، اخترت اليوم أن أحدّثك عن صيحة رائجة وقعت عيناي عليها في الفترة الأخيرة على إنستغرام. إنّها صيحة تنسيق الرموش مع لون أحمر الشفاه! غريبة، أليس كذلك؟

صحيح أنّ العلامات التجارية الشهيرة قدّمت الماسكارا بألوان كثيرة غير الأسود والبني كالأزرق على سبيل المثال والأخضر وحتّى البرتقالي، لم أتوقّع يوماً أنّني سألجأ إلى هذه التدرّجات لأوفّق بينها وبين أحمر الشفاه الذي أضعه. ولكن، قبل أيام قليلة، نشرت إحدى خبيرات المكياج الأجنبيات التي أتابعها على إنستغرام سلسلة من الصور وقد تألّقت فيها باللون ذاته على رموشها وشفتيها. البنفسجي تارةً والبرتقالي طوراً آخر وغيرهما من الألوان أيضاً!

بالإضافة إلى ذلك، تفاجأت بقوس القزح الذي زيّنت به رموشها بعد أن نسّقته مع تدرّج بني على شفتيها. وقد أشارت خبيرة التجميل إلى أنّها استعانت بألوان أحمر الشفاه لتطبيقها على الرموش أيضاً بغية إطلاق هذه الصيحة والتألّق بلوك جديد قد يجذب الكثيرات منا، بخاصة محبّات التميّز في المكياج واللوكات.

فماذا عنك؟ هل تجذبك هذه الصيحة نحوها أم تفضّلين الاكتفاء بالماسكارا السوداء الاعتيادية مع أي أحمر شفاه تختارينه؟!

اقرئي أيضاً: من نقشة على الملابس إلى صيحة أظافر رائجة على إنستغرام