ليدي غاغا إلى عالم الجمال فماذا تحضّر وهل تنجح؟‎

لم يعد عالم الجمال في السنوات الأخيرة حكراً على الدور العالمية والعلامات التجارية التي انطلقت فيه منذ وقت طويل. فالنجمات والشهيرات أظهرن رغبة شديدة في دخول هذا المجال وتوسيع نطاق أعمالهنّ إلى جانب الفنّ والتمثيل والغناء. 

فقد رأينا مثلاً نجمة البوب العالمية ريهانا تطلق منذ عامين تقريباً علامتها فانتي بيوتي التي لاقت ترحاباً كبيراً بين أوساط محبّات الجمال. وها نحن ننتظر أيضاً بفارغ الصبر حلول شهر سبتمبر 2019 لنستقبل علامة فيكتوريا بيكهام التي وعدتنا بمستحضرات مكياج وعناية بالبشرة وعطور تعبّر عن جمالنا الداخلي والخارجي على حدّ سواء. وكثيرة هي الأسماء الأخرى التي استندت على نجوميّتها الفنية وقاعدتها الجماهيرية لتنطلق في مجال جديد يهمّ كل امرأة اليوم.

أمّا أحدث النجمات اللواتي يدخلن العالم الجمالي، فهي ليدي غاغا التي لا نفوّت فرصة تتبّع تميّزها وجرأتها في أيّ مناسبة. ففي شهر سبتمبر القادم، تكشف النجمة العالمية عن علامتها الجمالية Haus Laboratories التي ستقدّم مجموعة مكياج فيها علب تجمع ملمّعات الشفاه وأقلام الشفاه. وفي حديث لها مع إحدى الصحف العالمية، عبّرت ليدي غاغا عن رغبتها في أن تمثّل علامتها نقيض عالم الفيلترات الذي نعيشه على مواقع التواصل الاجتماعي. وتعتقد ليدي غاغا أنّ الألوان تجري تحوّلاً تامّاً وتعبّر عن القوة والجمال، علماً أنّها ترفع من خلالها الصوت في عالم المكياج.

وعلى الرغم من أنّ النجمة عمدت إلى نشر تلميحات عن علامتها طوال عام كامل، لم ينشر حساب العلامة على إنستغرام hauslabs كما وعلى حسابها الخاصّ سوى هذا الأسبوع صوراً ترويجية تظهر فيها المؤسّسة وهي تتألّق بالمكياج.

ولم تُكشف أي تفاصيل أخرى عن هذه العلامة. ويبقى السؤال الذي يطرح ذاته: هل ستعتمد ليدي غاغا في علامتها الجرأة نفسها كما في إطلالاتها؟

اقرئي المزيد: ليدي غاغا...من الفنّ إلى عالم الجمال