NUD THE LABEL لمؤسّستــها NADA SOLIMAN

سنحت لنا فرصة التعرّف إلى Nada Soliman، مؤسّسة علامة Nud The Label، في مقابلة حصريّة. فهذه المصمّمة المصريّة المقيمة في دبي هي العقل المدبّر وراء العلامة التجاريّة التي تقدّم للمرأة الأزياء المعاصرة وتركّز بشكل خاص على السراويل القصيرة التي تعتبرها من أبرز القطع في خزانة المرأة.

ما الذي دفعك إلى التركيز بشكل خاص على السراويل القصيرة في مجموعتك؟
أحبّ كثيراً السراويل القصيرة ولطالما اعتبرت أنّه ثمّة فجوة في السوق من حيث هذه التصاميم إذ لم تشكّل يوماً قطعاً أساسيّة في المجموعات، فقد وجدت صعوبة في إيجاد السراويل القصيرة التي يمكنني ارتداؤها في مناسبات مختلفة وتنسيقها مع إطلالات متعدّدة. وهذا ما جعلني أرغب في التركيز على هذه القطع بالذات في تصاميمي. فبهدف سدّ هذا الفراغ في السوق قرّرت أن تكون السراويل القصيرة محطّ تركيزي.

لماذا قرّرت دخول مجال الموضة وتصميم الأزياء؟
لطالما أحببت الموضة فمنذ صغري وأنا أبتكر ملابس الدمى، وعندما كبرت استمتعت بإعادة تصميم إطلالاتي وإضافة لمستي الخاصّة إليها. 
وقد دفعني ذلك إلى التخصّص في الفنّ في الثانويّة ثمّ في الجامعة وحتّى بعد تخرّجي ولاحقاً، قرّرت وصديقتي أن نؤسّس شركة The Knot Bachelorettes الإلكترونيّة التي تركّز على أكسسوارات صديقات العرائس. وقد استمتعت كثيراً في ابتكار تلك القطع وتصميمها إلّا أنّه وبعد 7 أعوام، علمت أنّ شغفي بالتصميم يناديني. لذا، التحقت بدورة لتعليم الموضة وبعد بضعة أشهر بدأت أرسم مجموعتي الكبسوليّة الأولى The Midnight Collection. 

ما هي عناصر الحياة التي تشكّل مصدر إلهام بالنسبة إليك؟
يشكّل كل من السفر والفنّ مصدر إلهامي الأساسي. فأنا أستوحي دائماً من الشوارع التي أزورها في المدن ومن إطلالات الناس بالإضافة إلى الهندسة. وعندما أنظر إلى الأعمال الفنيّة أشعر وكأنّني أرى مجموعات كثيرة تنتظر أن تتحوّل إلى حقيقة أو مصدر الأفكار والوحي من حيث الألوان والحركة والأجواء التي تجسّدها.

هل تستندين إلى صيحات الموضة عندما تبتكرين مجموعاتك أم أنّك تركّزين على عناصر أخرى مثلاً؟
لا شكّ أنّني أراقب دائماً صيحات الموضة وأتابعها وقد تلهمني في تصاميمي لكنّني لا أركّز بالضرورة على كل ما هو رائج. فهدفي الأساسي هو ابتكار تصاميم تجسّد الأنوثة والأناقة بلمسة معاصرة وأنا أحرص على مزج أنواع مختلفة من الأقمشة لأضيف مزيداً من العمق إلى التصاميم.

إذا تسنّت لك فرصة الجلوس إلى المائدة نفسها مع 4 مصمّمين، من تختارين؟
كنت لأختار Alica McCall وZuhair Murad وChristian Lacroix وJoseph Font المدير الإبداعي لدار Delpozo. 

ما هو الجزء المفضّل لديك في عملك؟
الجزء المفضّل لديّ في العمل هو رؤية التصاميم تتحوّل إلى قطع حقيقيّة أمام عينيّ. فهذا التحوّل من رسمة إلى قطعة فعليّة هو أمر مذهل. وعندما أرتدي التصميم الذي أبتكره أو أرى إحدى النساء في تصاميمي أشعر بأنّ عملي كان فعلاً مجزياً. 

ما الذي تعنيه لك الموضة تحديداً؟
الموضة بالنسبة إليّ وسيلة أعبّر من خلالها عن نفسي. ليست مجرّد طريقة لإظهار الهويّة أو المزاج أو الشخصيّة، فهي أيضاً طريقة لنفهم أنفسنا. تشكّل الموضة أداة قويّة لإدراك الذات وأنا أستمتع للغاية في تقديم القطع التي تحرّك مشاعر المرأة وتساعدها في مشوارها لاستكشاف الذات. 

حدّدي لنا 3 قطع لا بدّ لكل امرأة من اقتنائها.
السروال القصير الأبيض أو الأسود والحذاء الرياضي الأبيض والخواتم.

ماذا تخبّئين لنا في السنة القادمة؟
في الواقع، بدأت العمل على مجموعتي الكبسوليّة الثانية وستكون أيضاً مخصّصة للسراويل القصيرة بالإضافة إلى القطع المرتبطة بهذه التصاميم. كذلك، أعمل على الموقع الإلكتروني لعلامتي التجاريّة وآمل أن أطلقه قريباً، كما أنّني أستعدّ لإطلاق عدد من المتاجر الموقّتة، لذا ترقّبي أعمال Nud The Label الكثيرة هذا العام.