Lucia Silvestri: الأزهار جزء من إرث دار Bvlgari

بمناسبة إطلاق خطّ المجوهرات الراقية الجديد Fiorever، اصطحبتنا Lucia Silvestri، المديرة الإبداعيّة للمجوهرات لدى دار Bvlgari، للتعرّف أكثر على عمليّة ابتكار هذه المجموعة وعلى كيفيّة إيجاد الأحجار الكريمة المناسبة لها.

تارا عماد: أشعر بأنّني قادرة على تحقيق كلّ ما أتمنّاه

أخبرينا قليلاً عن مجموعة Fiorever الجديدة.

لطالما شكّلت الأزهار جزءاً من إرث دار Bvlgari، وعندما ابتكرنا تصميم الزهرة بأربع بتلات، لاقى استحسان الزبونات، الأمر الذي دفعنا إلى تطوير الفكرة أكثر فأصدرنا المجموعة الجديدة في العام 2016. وبما أنّ Bvlgari دار رومانيّة، بدأنا برسم التصاميم الجديدة وبالبحث عن علاقة تجمع أزهار Bvlgari بالعاصمة الإيطاليّة روما. وقد اكتشفنا في أحد القصور أزهاراً بأربع بتلات رائعة تشبه تصاميمنا، فكانت هذه العلاقة

أو الصلة التي كنّا نبحث عنها والتي دفعتنا إلى المضيّ قدماً في رسم تصاميمنا وفي العمل على هذه الأزهار بأسلوب Bvlgari الخاص.

ما هو أسلوب دار Bvlgari تحديداً؟

لم يكن هدفنا تقديم تصميم صلب أو هندسي للزهرة بل أردنا ضمان الحرفيّة والجودة العالية لزبوناتنا. فإن نظرنا إلى الزهرة بحدّ ذاتها، نرى أنّ بتلاتها ليست صلبة بل تتحرّك، وقد حرصنا على تجسيد ذلك في مجوهراتنا لتظهر حركة البتلات ولرؤية لمعان الماس بشكل أفضل، مع التنبّه دائماً إلى التفاصيل الدقيقة.

Malone Souliers يفتح أبوابه في دبي

لمَ اخترتم تصميم الزهرة بأربع بتلات في الأساس؟

وجدنا رسمة أصليّة تعود إلى العام 1985 لزهرة بأربع بتلات. كانت قطعة واحدة وفريدة من نوعها وقد بيعت على الفور، لذا لم تتسنّ لي رؤيتها. وقد أخبرني السيّد Bvlgari عن ذلك البروش لكنّني لم أره بنفسي. وبعد بضع سنوات، عاد الزبون نفسه وطلب تحويل الرسم إلى قطعة مجوهرات فاستطعت رؤيتها ووقعت في حبّها فوراً، لا سيّما أنّه لم يسبق لي أن رأيت تصميماً راقياً ومميّزاً وجميلاً إلى هذه الدرجة. وقد قال لي السيّد Bvlgari: «إنّها لقطعة جميلة جدّاً وقد بحثت في الماضي عن هذه الأحجار، أمّا اليوم فأصبح دورك لشراء أربعة أحجار، سواء كانت من الزمرّد أو الياقوت أو الزفير». وقد قبلت التحدّي وبعد مرور عامين، وجدت أربعة أحجار زمرّد وابتكرت القطعة الأولى والوحيدة التي تجسّد الزهرة بأربع بتلات.

أين وجدت تلك الأحجار؟

وجدت الأحجار الخام في Jaipur في الهند وطلبت من الحرفي تقطيعها بطريقة معيّنة كون عمليّة قطعها مجازفة كبيرة. وقد أمضيت 20 يوماً رافقت خلالها الحرفيّين في كل خطوة فابتكرنا عقداً رائعاً بيع على الفور، وهكذا قرّرنا أن نصنع المزيد من المجوهرات باستخدام أحجار مختلفة مثل الأكوامارين والجمشت، وبيعت هذه القطع بسرعة أيضاً فتابعنا عملنا على هذه الوتيرة. وقد وجدنا أنّ هذا الرمز مناسب جداً للدار فقررنا أن نقدّم هذا الموسم زهرة Bvlgari المميّزة بأربع بتلات.

أخبرينا عن قطعة Puncho الاستثنائيّة. كم من الوقت استغرق تصنيعها؟

ممّا لا شكّ فيه أنّ عقد Puncho تحفة فنيّة بامتياز. غير أنّنا واجهنا بعض الصعوبات أثناء ابتكاره بخاصة في ما يتعلّق بإيجاد التوازن بين وزن القطعة وأحجار الماس. وفي البداية، أنجزنا عقداً تبيّن أنّه ثقيل جدّاً فاضطررنا لمعاودة العمل من جديد. وقد استغرقنا تنفيذ هذا العقد حوالى 8 أشهر، في حين أنّ إنجاز قطعة مجوهرات يتطلّب عادةً حوالى 4 أشهر وحسب.

أطلّي بأزياء منقّشة بطبعات حيوانيّة

لمَ وقع اختياركم على Úrsula Corberó لتكون وجه المجموعة؟

في الحقيقة، Úrsula Corberó امرأة استثنائيّة وتجسّد روح هذه المجموعة خير تجسيد. فهي تتميّز بأسلوبها الأنثوي والجذّاب والجريء والمستقلّ وبالطابع الذكوري في الوقت نفسه.

كيف يتماشى الطابع الذكوري مع الأزهار؟

إنّه الطابع الذكوري المعاصر الذي يتجسّد بتنسيق مجوهرات المجموعة مع سترة جلديّة مثلاً. فزهرة Bvlgari ليست مجرّد زهرة ناعمة بل هي قويّة وصلبة في الوقت نفسه. لذا، تجسّد الطابع الذكوري بأسلوب أنثوي مرح وجميل.

في البداية، لم نرَ علاقة بين Úrsula Corberó والزهرة، إلا أنّنا بتنا نعي الآن أنّ زهرة Bvlgari تجسّد أيضاً الأسلوب الجريء والقوي.

بالضبط. نحن نتوجّه إلى كل النساء وليس إلى المرأة الرومانسيّة فقط. صحيح أنّ هذه المجوهرات قد تجسّد الأسلوب الرومانسي، إلّا أنّه يمكن للمرأة أن تنسّقها مع إطلالة مختلفة تناسب ذوقها وأسلوبها.