Alice Temperley بين الماضي والحاضر والمستقبل

بعد 20 عاماً من العمل، تسترجع Alice Temperley، مؤسّسة علامة Temperley London ومديرتها الإبداعيّة تجربتها على مدار عقدين من الزمن وتخبرنا كلّ ما علينا معرفته حول المستقبل المشوّق الذي تخطّط له لعلامتها التجاريّة.

تهانينا على افتتاح المتجر. هلّا أخبرتنا قليلاً عن هذا الحدث وعمّا يميّزه؟
افتتحنا فرعاً لنا في القسم الجديد من Fashion Avenue في دبي مول. إنّه متجر جميل جدّاً بتصميم مخصّص، ويبدو بالفعل وكأنّه شقّة خاصّة إذ إنّه مريح بحقّ. ومؤخّراً، باتت مجموعتنا لموسم الربيع المستوحاة من عالم السحر والأساطير متوفّرة فيه. وتتغنّى قطع هذه المجموعة بألوان رائعة وبالكثير من الأحجار الكريمة والماس وكذلك بنقشات طيور جميلة. إنّها مجموعة مصنوعة من تفاصيل وزخرفات ورموز مذهلة من الذهب الإيطالي والبرونز ومن الخرز أيضاً.

سمعنا أنّك تصوّرين حملتك الإعلانيّة هنا. هل يمكنك إخبارنا المزيد عن ذلك؟
سبق أن صوّرنا حملة لنا هنا منذ بضع سنوات وأحببنا ذلك كثيراً. وأذكر حينها أنّنا استيقظنا في الرابعة صباحاً وتحضّرنا لبدء العمل في السادسة. وفي تلك الحملة، لجأنا إلى الخيول والطيور المذهلة وكان الأمر رائعاً. إنّما هذه المرّة، تطغى البساطة على صورنا مع الأبنية الإسلاميّة والخطوط الواضحة والظلال وأشعّة الشمس، على عكس أوروبا. لذلك، اخترنا التصوير هنا في الصحراء تحديداً ولهذه الحملة ابتكرنا مظلّات ومعاطف مطبّعة بشكل جميل.

من الجميل أنّك اخترت مدينة دبي. ماذا عن إنكلترا حيث المقرّ الرئيسي للعلامة؟
بصراحة، من الغريب جدّاً أن نصوّر الحملة الصيفيّة في إنكلترا، فعندما نطلق المجموعة الصيفيّة، نجد الأجواء في إنكلترا بعيدة عن فصل الصيف، والأمر سيّان عندما نريد أن نطلق مجموعة شتويّة في إنكلترا، يكون الصيف قد حلّ.

يبدو أنّ دبي تلهمك، أليس كذلك؟
بالطبع، وأكثر ما أحبّه فيها أنّ النساء هنا يحببن التأنّق. ففي لندن مثلاً، لا يرتدي الناس ملابس مذهلة للذهاب إلى الحفل الراقص أو إلى الزفاف. أمّا هنا، فالعكس صحيح، وهذا ما دفعني إلى التفكير في القيام بالمثل. فقد دعوت الجميع إلى التانّق عند قصد العمل مرّة واحدة في الشهر. لذا بالعودة إلى سؤالك، أجل نوعيّة الحياة هنا ملهمة جدّاً.

كيف تشعرين لمرور عقدين على تأسيس Temperly London بحلول العام 2020؟
أشعر بالسعادة والحزن في الوقت نفسه. فعام 2020 يمثّل انطلاقة عقد جديد للعلامة كما أنّه بات لديّ فريق رائع بعد وقت طويل من الانتظار. فضلاً عن ذلك، افتتحنا الكثير من المتاجر وتعلّمنا الكثير من الدروس، بالرغم من أنّ هذه الصناعة صعبة وأنّ الكثير من النساء غادرننا بسبب الأمومة. ولكن بالمقابل، أشعر بالحزن لأنّني أحسّ بأنّني أصبحت مسنّة. ولكن من الجيّد أن أدرك كم من الوقت مرّ على عملي في هذه الدار ولحسن الحظّ وجدت أنّني استمتعت بمعظم هذا الوقت.

هلّا أطلعتنا على نهج علامتك التجاريّة الصديق للبيئة؟
حصلنا على ختم الفراشة الذي يثبت أنّنا لا نستخدم أيّ مواد حيوانيّة أو بتروليّة في تصاميمنا. إلى جانب ذلك، نعتمد التعبئة والتغليف المستدامين ونعمل أيضاً على تقليل نفايات جميع المعامل والمطابع التي نتعامل معها للحرص على عدم نقل المواد كثيراً. فضلاً عن ذلك، بتنا نستخدم النسيج المستدام.


ما تعريف المواد المستدامة بالضبط؟
إنّها مواد نحصل عليها من مصادر أخلاقيّة، أي أنّ العلاجات التي تتعرّض لها ألياف الأقمشة لا تلحق الضرر بها كيميائيّاً، ويتمّ التخلّص من أيّ مخلّفات بالشكل الصحيح. ولكن، يبقى القطن النسيج الأصعب بسبب طريقة زرعه وخوضه عمليّة التبييض التي يجب الامتناع عنها. والحقيقة أنّه من الصعب جدّاً نسج أيّ قماش مستدام بحيث يجب أن تكون جميع ألياف هذا النسيج مستدامة. وفي بعض الأحيان تصبح تكلفة الأقمشة أعلى، ما يصعّب بيعها. إلّا أنّ المصانع تدرك أنّها بحاجة إلى أن تبيع تصاميمها، لذلك عليها أن تتيح للمصمّمين صناعة الملابس الراقية. إنّما عندما يتعلّق الأمر بالاستدامة في السوق تختلف المقاربة بالكامل، لأنّه يتمّ إنتاج كميّات كبيرة إلّا أنّ كميّة المواد التي يجب التخلّص منها تكون قليلة. وختاماً، لا بدّ من الإشارة إلى أنّه من الضروري أن يكون الناس أكثر اهتماماً بمصادر كلّ المنتجات من الطعام إلى الأزياء، فالاستدامة مهمّة جدّاً لا بل حاجة ملحّة.

ما سبب استلهامك من السحر ومن عالم الأساطير؟
في الواقع، شاهدت فيلماً فيه ثلاث نساء مختلفات نقلني إلى عالم خيالي مليء بالسحر. من هنا، ارتأينا أن نستمدّ إلهامنا من هذا الموضوع وجمعنا بالفعل الكثير من الصور والأغراض والألوان والأحجار والماس والأقمشة الجميلة.

في حال علقت على جزيرة ما، أيّ قطعة من مجموعة الربيع والصيف الخاصّة بك ستأخذين معك؟
إذا وجدت نفسي على جزيرة قاحلة، آخذ معي المعطف الذهبي اللامع، إذ يمكنني ارتداؤه مفتوحاً أو مغلقاً، وله أكمام، وكذلك هو طويل بما يكفي لأتغطّى به عند النوم. وفي هذه الحالة، إذا وجدني أحدهم ذات يوم، سيعثر على معطف ذهبي لامع أيضاً.

هل يمكنك أن تخبرينا بأمر لا يعرفه أحد (أو يعرفه بضعة أشخاص فقط) عنك؟
أحبّ أن أزعج شريكي بغناء الأوبرا.

هل تحضّرين لمشروع مستقبلي مشوّق تريدين التحدّث عنه؟
أطلقنا أحذية جديدة في شهر فبراير، ثمّ بات لدينا مدير تنفيذي جديد في Temperely London اسمه Luca Donnini. كذلك، سنطلق حقائب اليد هذا العام إلى جانب الكثير من المنتجات المنزليّة. إذاً، ثمّة الكثير من المشاريع القادمة. 

اقرئي أيضاً: فيروس كورونا يدفع الماركات العالمية إلى تقديم مساعداتها