Alexandra Hakim... علامة مجوهرات تتمحور حول الاستدامة

Alexandra Hakim هي مصمّمة مجوهرات بريطانيّة من أصل لبناني وصاحبة علامة مجوهرات تحمل اسمها نفسه. وفي عملها، تتّبع المصمّمة سياسة «اللا هدر» فتبتكر تصاميم جميلة من دون استخدام القوالب، ما يسمح لكلّ قطعة بأن تنفرد بتفاصيلها لا سيّما أنّها مصنوعة من مواد لم تعد صالحة للاستعمال. ما يميّز Alexandra إذاً هو أنّها تنفح الحياة في أغراض يوميّة عادةً ما نجدها في أيّ منزل لبناني تقليدي مثل الشموع وأعواد الثقاب وقطع الأثاث، فتعيد استخدام كلّ عنصر لابتكار قطع مجوهرات راقية تجمع بين الثقافة والتقاليد.

تضمّ كلّ المجموعات التي تقدّمها Alexandra Hakim مجوهرات مصنوعة يدويّاً من الصعب تقليدها أو ابتكار قطع مشابهة لها. وتتجلّى في كلّ مجموعة تأثيرات ثقافيّة محليّة وأجنبيّة، ما يضفي على التصاميم جماليّة خاصّة تجمع بين التصميم المعاصر والسحر الكلاسيكي الخالد.

وفي مجموعتها الأخيرة لخريف وشتاء 2019، استلهمت المصمّمة من حقول الشوفان فابتكرت قطع مجوهرات مميّزة للغاية. وتحمل هذه المجموعة اسم Avena Sativa، وهي عبارة تعني «الشوفان البري» باللاتينيّة، فقد أعادت Hakim تصوير هذه النبتة الجميلة والبسيطة في تصاميم فريدة من نوعها تجسّد الصحة الجيّدة والاستدامة. وفي التفاصيل، ابتكرت أقراطاً وعقوداً وخواتم مزيّنة باللؤلؤ ومصنوعة من النحاس الأصفر المطلي بالذهب والفضّة والذهب عيار 18 قيراطاً. وتتميّز كلّ قطعة ببساطتها وفرادتها، لا سيّما أنّه تمّ ابتكار كلّ تصميم يدويّاً من دون الحاجة إلى قالب موحّد.

وتجدر الإشارة إلى أنّ ما يلفت أنظار المرأة إلى قطعة المجوهرات هو معناها وفرادتها فضلاً عن جماليّة تصميمها طبعاً. وفي مجموعتها الأخيرة، ابتكرت Alexandra مجوهرات خالدة نظراً لبساطة تصميمها ولموادها الراقية. وتعتبر مجموعة Avena Sativa مثاليّة بالفعل لا سيّما أنّه يمكن للمرأة التألّق بها نهاراً وليلاً على حدّ سواء. باختصار، من الطبيعي أن تتخطّى هذه المجموعة اختبار الزمن بتنوّعها وتصميمها البسيط الذي يجمع بين العصريّة والكلاسيكيّة والذي يعكس جمال الطبيعة وأهميّة الاستدامة.