مجموعة المجوهرات الفاخرة BORN TO BE WILD من MESSIKA

لعام 2019، أطلقت Valérie Messika مجموعة Born to Be Wild التي تمّ الكشف عنها للمرّة الأولى في معرض Baselworld. وقد استوحيت مجموعة المجوهرات الفاخرة هذه من سهول الصحراء الشاسعة، وهي تتمحور حول مغامرة جامحة في البريّة. وفي هذا السياق، كان لنا لقاء مع صاحبة العلامة لتحدّثنا أكثر عن مجموعتها هذه. 

تصوّر مجموعة Born to be Wild قطعاً تتحرّك بحريّة وتفيض عصريّة. وتنقسم المجموعة الرائعة إلى أربع فئات: Bohemian وAmazon 
وCow Girl وHippie، فتقدّم تشكيلة واسعة من قطع المجوهرات الفاخرة والعصريّة.

ما الذي يميّز مجموعة Born to be Wild التي تمّ الكشف عنها هذا العام في معرض Basel؟
بدايةً، اخترت هذا الموضوع بالتحديد لأنّني أردت توجيه رسالة من خلال المجوهرات الفاخرة، وهي أهميّة أن تكون هذه القطع مرحة وقويّة وجامحة. وبالنسبة إليّ، تُعتبر الصحراء مكاناً مذهلاً لا حدود له، وهي تشبهني تماماً حين أنكبّ على عملي. فكما تعلمين، والدي تاجر ماس، وهو لم يحدّني بأيّ شكل من الأشكال، بل منحني الحريّة الكاملة لاستخدام الأحجار وابتكار التصاميم. وقد وجدت هذه الحريّة في الصحراء الأميركيّة بجبالها، وصخورها وألوانها، ما أضفى أجواء الروك آند رول على مجموعة Messika.

تُعتبر علامة Messika إحدى علامات المجوهرات المفضّلة لدى الشابّات. كيف توفّقين بين تطلّعاتهنّ وتطلّعات الزبونات الأكبر سنّاً؟ 
في يومنا هذا الكلّ يتحدّث عن جيل الألفيّة، ولكن قبل خمس سنوات، كنت أتفاجأ بمدى جذب Messika لجيل الشباب، فعندما كنت في مثل سنّهم، لم أهتمّ بالماس أبداً. وأعتقد أنّ السبب يكمن في الطابع البسيط والمرح وغير التقليدي الذي تتّسم به مجوهراتنا، فضلاً عن أسعارها المعقولة. وليس ذلك مجرّد استراتيجيّة تعتمدها الدار بل أمراً بديهيّاً يرتبط ارتباطاً وثيقاً بهويّة العلامة. ونحن نسعى على الدوام إلى تلبية احتياجات كلّ من الشابّات والزبونات الأكبر سنّاً، فكما تعلمين لدينا مجموعة أيقونيّة ترضي أذواق السيّدات.

هل تتبعين صيحات المجوهرات عادةً؟ إذا كان كذلك، فأيّ منها تفضّلين؟
نادراً ما أتبع صيحة معيّنة، فأنا أفضّل ابتكار الصيحات الخاصة بي والتمتّع بهويّة فريدة من نوعها، لا سيّما أنّ Messika رائدة في عالم الموضة. وعلى سبيل المثال، تُعتبر أصفاد الأذن من الصيحات الرائجة حاليّاً، إلّا أنّنا كنّا قد أطلقناها منذ خمس سنوات. أمّا بالنسبة إلى الأقراط غير المتناسقة، فقد أثارت استغراب زبوناتي عندما أطلقتها وبدأن يتساءلن عن سبب اختلافها. دائماً ما ألجأ إذاً إلى طرق مبتكرة لتصميم المجوهرات وأتلاعب بعمليّة مزجها وأنسّقها بشكل غير مألوف. ويمكنني القول إنّني أتبع حدسي بالدرجة الأولى، ثمّ الصيحات الرائجة والألوان، فأستوحي منها، لكنّني أسعى دائماً إلى الريادة في الموضة. 

أيّ قطعة في مجموعة Born to be wild لا بدّ أن تحصل عليها المرأة العربيّة؟ 
قد أختار Wild Moon Sautoir، فسلسلة الماس الطويلة تتماشى تماماً مع عباءة المرأة العربيّة، بخاصّة إن كانت سوداء، وهي تضفي لمسة جريئة على الإطلالة وتمنح المرأة طابعاً مستوحى من الروك آند رول.

هل من مشاريع خاصة بمنطقة الشرق الأوسط؟
بالطبع، سنفتتح متاجر عدّة في منطقة الشرق الأوسط، لا سيّما في الكويت، وقطر، والبحرين، والمملكة العربيّة السعوديّة خلال العام 2019.