VALENTINO…مبدع أثرى عالم الموضة

 

هو من مواليد برج الثور المعروف بإصراره على بلوغ هدفه وعناده وعزيمته الكبيرة وإخلاصه لقضاياه ودفاعه عمّن يحبّ. إنّه مصمّم الأزياء الإيطالي المعروف Valentino Garavani الذي عمل لسنوات طويلة لتحقيق حلمه بأن يصير من أعظم مصمّمي الأزياء عبر التاريخ.

في 11 مايو الفائت صادف يوم ميلاده الـ86، سنوات طويلة امتلك خلالها شغفاً دائماً للعطاء والإبداع، هو ابن مدينة Voghera الإيطاليّة، تجلّى حبّه للموضة وهو في المدرسة وقد تأثّر بعمّته التي عملت في هذا المجال فكان يساعدها في الخياطة، وهكذا تعلّم بعض أصول المهنة، كما وعمل مع عدد من المصمّمين في منطقته إلى أن وافق أهله على أن يتابع تحصيله العلمي في هذا المجال في باريس وتحديداً في École des Beaux-Arts وChambre Syndicale de la Couture Parisienne.

فساتين لتبدو طفلتك كالأميرات

البداية من باريس

عمل الشاب الإيطالي الموهوب مع عدد من المصمّمين في باريس واكتسب خبرة ميدانيّة كبيرة واستطاع أن يتقرّب من نساء المجتمع الراقي ويتعرّف على

ما يفضّلنه، كما ورسم العديد من التصاميم التي بيّنت موهبته الكبيرة وبصمته الخاصة، إلى أن قرّر في أواخر الخمسينات العودة إلى روما لتأسيس الدار الخاصة به.

أسلوب مختلف

مستخدماً الأسلوب الباريسي الراقي والحالم، جاءت ابتكارات المصمّم الشاب مختلفة عن كل ما كان سائداً في إيطاليا، وبشكل سريع لاقت تصاميمه رواجاً وانتشاراً كبيراً في الأوساط الإيطاليّة لا سيّما التنانير الطويلة التي نافست تلك القصيرة، بالإضافة إلى الفستان الأحمر الذي بات علامة خاصة بالمصمّم واشتهر منذ ذلك الوقت بدرجة لون فاتحة وصارخة أطلق عليها اسم أحمر Valentino.

Nicole Kidman متألّقة بتصميم من توقيع الدار

خطوط متنوّعة

أطلق المصمّم العديد من خطوط الموضة وهي Valentino وValentino Garavani وValentino Roma وR.E.D. Valentino، كما وحصل خلال مسيرته على العديد من الجوائز والتكريمات والأوسمة من إيطاليا وغيرها من عواصم الموضة العالميّة.

سرّ الكاميليا مع COCO CHANEL

ملعبه المفضّل

كان عالم الألوان والأقمشة ملعب المصمّم المفضّل، أمّا مسائل الإدارة والتسويق والأموال، فلم يكن يستسيغها كثيراً، لذا واجهت داره بعض المشاكل الماديّة، وكان لقاؤه بـGiancarlo Giammetti بمثابة المنقذ، فقد ساعده صديقه الجديد الذي تحوّل سريعاً إلى شريك له على الانتقال إلى فلورنسا حيث تعاونا معاً لتطوير العلامة التجاريّة، فازدادت شهرتها في أوروبا وأميركا وباتت التصاميم التي تحمل توقيع الدار مطلوبة من النساء الأرستقراطيّات من مختلف أنحاء العالم.

رأت Jacqueline Kennedy مصادفة أحد تصاميم Valentino وأعجبت كثيراً بذوقه وطلبت أن تشاهد بعض أعماله فأرسل لها تصميماً مميّزاً لاقى إعجابها وما كان منها إلّا أن اختارت 6 تصاميم من مجموعته الجديدة باللونين الأسود والأبيض ارتدتها خلال فترة حدادها على زوجها الرئيس الأميركي الراحل، ومنذ ذلك الحين ارتبط الاثنان بعلاقة صداقة وطيدة.

الفستان الأحمر علامته الفارقة

الوصول إلى الولايات المتّحدة

وصلت أزياء المصمّم الإيطالي إلى الولايات المتّحدة الأميركيّة وانتشرت خلال منتصف الستّينات تحديداً بين نجمات الصف الأوّل، فقد وجد المصمّم طريقه سريعاً إلى قلوبهنّ وارتبط بصداقات معهنّ، ومن بين الفنانات والأرستقراطيّات والأميرات اللواتي اخترن ابتكاراته نذكر Elizabeth Taylor وAudrey Hepburn وLee Radziwill وغيرهنّ.

قزي وأسطا: تصاميمنا استثنائيّة وغير مألوفة

عالم من السلع الفاخرة

تدير مجموعة Mayhoola للاستثمارات دار Valentino حاليّاً وهي تتواجد في أكثر من 90 بلداً حول العالم وتقدّم الأزياء الراقية والجاهزة والأكسسوارات والعطور وغيرها من السلع الفخمة.

شغف مستمرّ

على الرغم من أنّ Valentinoتقاعد منذ 10 سنوات، لم يتوقّف حبّه للرسم وهو مستمرّ في التصميم في أوقاته الخاصة، كما ويحرص على متابعة أجدد عروض الأزياء على الساحة العالميّة.

جديد الدار

قدّم المصمّم Pierpaolo Piccioli مجموعة أزياء ساحرة للربيع والصيف تميّزت بالكلاسيكيّة والفخامة اللتين اشتهر بهما مؤسّس الدار، فرأينا السراويل الواسعة والفضفاضة أحاديّة اللون والفساتين الطويلة والأنثويّة مع تطريزات رومانسيّة وتلك القصيرة والعمليّة. أمّا الألوان، فحاكت الطبيعة الربيعيّة ودفئها بشكل جميل.

إعداد: دينا زين الدين
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من ماركات ومصممون