MINIMALISM...تمرّد الموضة على الباروكيّة

دعونا نتّفق على موضوع: ليست موضة الـMinimalism صيحة مملّة، ففي حال عرفت كيف تتألّقين بها، ستطيحين حتماً بالصيحات المليئة بالنقشات والرسومات والزخارف وغيرها... فمن يعرف جيّداً في خبايا عالم الموضة وأسراره يدرك أنّ هذه الصيحة القائمة على الخطوط الرفيعة والألوان الأوّليّة والأشكال البسيطة والتي شكّلت حالة تمرّد على العصر الباروكي والفيكتوري ما هي إلا وسيلة للتشديد على فكرة العودة إلى الطبيعة والتأمّل والبساطة. إنّها موضة لنمط حياة مختلف، قائم على الاسترخاء والعفويّة بعيداً عن التشويش والتكلّف.

تقوم هذه الموضة على الحرفيّة والدقّة وتجمع أفضل الأقمشة غير المعقّدة، كما وترتكز على الخطوط النظيفة والألوان الكلاسيكيّة مع التصميم البسيط لإضفاء لمسة من الأناقة الناعمة على الإطلالة.

Stephanie Costello: امرأتي تتخطّى المواسم والزمن

موجة جديدة

في أواخر الخمسينات وبداية الستّينات، دخلت موجة جديدة وأفكار غريبة إلى عالمي الفن والموضة. ففي تلك الحقبة تحديداً كان الطابع الباروكي مسيطراً على كل التفاصيل، سواء في الأزياء أو الديكور أو غيرها، وهو طابع قائم على المبالغة في التفاصيل وعلى التطريزات والزخرفات. وفي ظلّ هذه الموضة الجريئة والصاخبة، تمرّد البعض واتّجهوا نحو الخيارات الناعمة فظهر ما يعرف بالـMinimalism، هذا الطابع الجديد الذي يميل إلى البساطة ويبتعد عن الدراما. وقد حاول المنادون بهذا الخطّ النأي بأنفسهم عن كل مظاهر الفنّ التعبيري، مبتكرين هويّة جديدة وبسيطة، غامضة ولا دلالة لها.

أسلوب حياة كامل

وصلت البساطة في الفنون الجميلة إلى عالم الموضة، ومع تطوّر المجتمع في القرن العشرين أصبح للنساء دور كبير خارج إطار المنزل، فباتت ملابسهنّ أقلّ تقييداً وأكثر عمليّة وبساطة. ولم يقف هذا الطابع عند حدود الفنّ والأزياء، بل بات أسلوب حياة كاملاً.

انغماس المصمّمين في هذا الأسلوب

علاوة على ذلك، ومع دخول المصمّمين اليابانيّين مثل Yohji Yamamoto وRei Kawakubo وIssey Miyake مجال الموضة في أوائل الثمانينات، ازداد التوجّه نحو الموضة الـMinimalism خصوصاً من ناحية الألوان الأحاديّة والتصاميم الكلاسيكيّة التي ظهرت بشدّة في ذلك الوقت خلال أسبوع الموضة الباريسي. وفي وقت لاحق من تسعينات القرن الماضي، أدخل Calvin Klein البساطة الأميركيّة مع مجموعات أحاديّة عدّة. بدورها، انغمست Miuccia Prada أيضاً في عالم الـMinimalism فابتكرت في العام 1998 تصاميم بأحجام ناعمة وخطوط بسيطة.

اختاري إطلالتك الصباحية بدقائق معدودة

فن مؤثّر

تأثّر عدد من المصمّمين الذين تركوا بصمتهم الكبيرة في عالم الأزياء بفنّ الـMinimalism. ولعلّ أحد أبرز الأسماء Yves Saint Laurent الذي رسم تصاميم مجموعة Mondrian الشهيرة مستوحياً إيّاها من أفكار فنّاني حركة الـDe Stijl الذين يشتهرون بخطوطهم النظيفة وأنماطهم الهندسيّة واستخدامهم للألوان الأساسيّة. وقد ساهم هذا الوحي الذي عمل عليه Yves Saint Laurent في ابتكار مجموعة من أشهر الفساتين في تاريخ الدار.

غياب ثمّ عودة

بعد عودة الملابس المستوحاة من العصر الفيكتوري إلى الساحة، شهدت التصاميم البسيطة انتشاراً من جديد واستعادت عرشها في عالم الموضة بدءاً من أواخر التسعينات وصولاً إلى الألفيّة الثالثة، عندما اكتشف الجيل الصغير من المصمّمين مثل Alexander Wang وRaf Simons وJil Sander وJohn Elliott أنّ الجمال يكمن في التصاميم البسيطة غير المبالغ فيها، فأعادوا إدخال هذا الطابع إلى عالم الأزياء.

قلب الموازين

غيّرت صيحة الـMinimalism مفاهيم كثيرة وقلبت الموازين، إذ اختفت العناصر المبالغ فيها وتمّ تقليل الألوان بحيث اقتصرت على لوحة أساسيّة قائمة بشكل أوّلي على اللونين الأبيض والأسود وتضمّ أحياناً بعض اللمسات الملوّنة. بالإضافة إلى ذلك، باتت الأقمشة أنعم. واليوم، أشهر الأسماء والدور التي تركّز على هذا الطابع Maison Martin Margiela وAnn Demeulemeester وHelmut Lang وVictoria Beckham وValentino و Givenchy وغيرها...

تألّقي بصيحة المربّعات

نجمات تألّقن بهذه الصيحة

اتّبعت نجمات كثيرات هذه الصيحة منذ ظهورها وحتى اليوم واعتبرنها نافذة للتعبير عن شخصيّاتهنّ وعلى رأسهنّ Audrey Hepburn وGrace Kelly وCatherine Deneuve وغيرهنّ... أمّا اليوم، فأبرز النجمات اللواتي يظهرن بالأسلوب الـMinimalist ويبتعدن كل البعد عن المبالغة هنّ Jessica Chastain وAllison Williams وNaomi Watts وDakota Johnson وNatalie Portman وEmmy Rossum...

كيف ترتدين هذه الصيحة؟

من حسنات هذه الموضة القائمة على البساطة أنّها تتيح لك حريّة تنسيق ما تريدين معها، كما أنّ من تعتمدها تكون ذات شخصيّة هادئة ولا تهوى المبالغة في الأكسسوارات. ولكن، في حال أحببت التنويع، يمكنك أن تضيفي إليها الأكسسوارات الملوّنة أو تلك التي تتضمّن نقشات وطبعات لافتة.