YAZ JEWELS...مجوهرات تزداد قيمة مع مرور الزمن

تمثّل Yasmine Hesham المرأة التي تقف وراء علامة المجوهرات Yaz Jewels، ومقرّها في دبي. وعلامتها التجاريّة هذه ليست سوى ثمرة شغفها الذي يولد إثر تعلّقها وحبّها لجمع كلّ القطع العتيقة. بصفتها مصنّفة ألماس معتمدة وخريجة L’Ecole Van Cleef & Arpels؛ دفعها شغفها بالمجوهرات إلى الانطلاق في رحلتها الخاصّة حيث تمنح القطع القديمة الثمينة حياة وقصة جديدة. ومن خلال المزج بين القديم والجديد، العتيق والحديث؛ تبدو كلّ قطعة تقدّمها فريدة بصورة استثنائيّة وتسرد حكاية خاصّة بها.

كذلك، باعتبارها مسافرة متعطشة ولديها شغف فطري للاستكشاف أثناء رحلاتها، وجدت Yasmine نفسها دائماً مفتونة بالعثور على متاجر المجوهرات القديمة الموجودة في شوارع نيويورك وطريق Portobello Road في لندن. ونظراً إلى انجذابها الدائم إلى القطع القديمة التي تعتبر تحفاً تلفت الأنظار بحدّ ذاتها، وقطعاً يمكن أن تضفي الحياة على أيّ ملابس أحادية اللون وبسيطة؛ فهذا المسار الذي أرادت أن تسلكه بالضبط. وعلى مرّ السنين، اختارت أنواعاً مختلفة من القطع القديمة واشترتها من جميع أنحاء العالم؛ كلّ منها ينتمي إلى عصور وأساليب لا تشبه بعضها.

 

 

ونتيجة لذلك، تقدّم المجموعات المنسّقة باقة من الأساليب المختلفة التي تتنوّع بين المجوهرات الراقية والمجوهرات والقطع العتيقة التي تم شراؤها من أماكن أمثال دور المزادات وبائعي القطع القديمة والعتيقة من جميع أنحاء العالم. وبالفعل، فإنّ كلّ قطعة تشتريها Yasmine تُشعرها أنّها على علاقة شخصيّة بها، وتمثّل تحفاً ترتديها بنفسها ويمكن بسهولة مزجها مع باقي قطع المجوهرات الموجودة.

وثمة مجموعة من القطع الجميلة والفريدة للاختيار من بينها مثل الأقراط والأساور والقلادات والدلايات بالإضافة إلى الخواتم والبروشات والدبابيس. ويكمن جمال مفهوم هذه العلامة في القدرة على شراء قطع فريدة من نوعها بكلّ ما للكلمة من معنى. ومن الميزات الخاصّة التي تقدّمها أيضاً، قطع فريدة موقّعة مثل الأقراط الذهبية بطراز عتيق من.Tiffany&Co، أو خاتم السيترين المنحوت العصريّ من Boucheron أو قلادة الأزياء من Givenchy ومجموعة مشابك الأذن. ويعود تاريخ قطع المجوهرات الراقية التي تم انتقاؤها بدقة إلى أواخر القرن التاسع عشر. وتشتمل مجموعة المجوهرات الراقية على قطع مرصّعة بالألماس والذهب ومزيّنة بالأحجار الكريمة والمجوهرات الملوّنة الجميلة.

وبعد الشروع في هذه الرحلة الرائعة، تواصل Yasmine بحثها عن قطع عتيقة ولدت في عصور مختلفة ولكلّ منها قصة منفصلة. لذا لا توجد قاعدة محدّدة عندما يتعلق الأمر بالتنسيق وفقاً لتفضيلات كلّ شخص. بل تسمح القطع كافّة بالمزج بين أنماط مختلفة، أو مطابقة المجوهرات الراقية مع قطع الأزياء، أو تنسيق الذهب الأصفر مع المعدن الأبيض. وكلّ هذا يتوقّف على كيف يمزجها كلّ فرد معاً وبالاعتماد على ما يناسب الذوق الشخصي لكلّ امرأة. حتّى أنّ Yasmine تختبر شخصيّاً كلّ قطعة يتم جمعها أو في بعض الأحيان يتم إرسالها إلى صائغ خارجي للتأكيد على أصالتها.

اقرئي أيضاً: اكسري روتين الأيام العادية مع هذه التنسيقات