Eman Almahri: مجوهرات HARMESH معاصرة مع لمسة تقليديّة

اكتشفت مصمّمة المجوهرات السعوديّة Eman Almahri شغفها بالمجوهرات منذ طفولتها، وبعد أن درست الهندسة، انتقلت إلى تصميم المجوهرات المعاصرة والتي تحمل لمسة تقليديّة، فأسّست علامة Harmesh. تعرّفي معنا في هذا اللقاء إلى هذه المصمّمة المبدعة واستكشفي مجموعتها الأخيرة.

كيف اكتشفت شغفك بالمجوهرات؟
لطالما أحببت المجوهرات وكنت أرى والدتي وشقيقاتي يتزيّنّ على الدوام بقطع تقليديّة مصنوعة من الذهب الخام، ورغبت دائماً في ابتكار مجوهرات معاصرة تتميّز بلمسة تقليديّة في الوقت نفسه. 
يمنحني ابتكار المجوهرات اكتفاءً ومتعة كبيرين، فأنا أشعر بالسعادة والرضى عند رؤية التصاميم التي ابتكرتها في ذهني تتحوّل إلى قطع حقيقيّة بين يديّ لتصبح لاحقاً ملكاً لزبونة شغوفة أيضاً.

ما معنى اسم علامتك التجاريّة Harmesh؟
في الواقع، ثمّة قصّة مثيرة للاهتمام وراء اسم علامتي التجاريّة. Harmesh كنية والدي في العائلة ولطالما أردت استخدام اسمه لأنّه ألهمني كثيراً وشجّعني دائماً كي أصل إلى ما أنا عليه اليوم.

هل تعتمدين فلسفة معيّنة في تصميم المجوهرات؟
أعتمد دائماً الأسلوب البسيط الذي يجسّد الرقيّ والأناقة خير تجسيد. وتجمع مجوهراتي الطابع الجريء من جهة والناعم من جهة أخرى في تصاميم معاصرة يمكن أن تتزيّن بها المرأة في كل المناسبات سواء اعتمدت الإطلالة الرسميّة الراقية أو الأنيقة المريحة.

هلّا تطلعيننا على تفاصيل مجموعتك الأخيرة؟
تتضمّن علامة Harmesh حتى اليوم ثلاث مجموعات أنيقة وأزليّة من المجوهرات المرصّعة بالماس التي تتميّز بالتفاصيل الدقيقة والتصاميم الاستثنائيّة والفريدة.
تشكّل مجموعة Identity المجموعة الأبرز والأكثر رواجاً وهي تضمّ مجوهرات ذات تصاميم تقليديّة ومعاصرة في الوقت نفسه.
أمّا مجموعة Simplicité، فهي مستوحاة من قوّة الماس ولمعانه ومصدره، وتضمّ مجوهرات بسيطة وأنيقة يمكن أن تتزيّن بها المرأة كلّ يوم. 
وأخيراً، تضفي مجموعة Vibrant لمسة من الألوان على مجموعة مجوهرات Harmesh وهي ترمز إلى المرأة المفعمة بالحياة والسعادة والحماسة.
أريد أن تشعر المرأة بفرادتها وتميّزها كلّما تزيّنت بمجوهرات Harmesh التي تضفي مزيداً من الأناقة والرقيّ والعصريّة على إطلالاتها.

ما هي القطعة المفضّلة بالنسبة إليك بين مجوهرات Harmesh؟
تضمّ مجموعات Harmesh أكثر من قطعة مميّزة وفريدة لكنّني حاليّاً أفضّل مجموعة Identity لأنّها تجمع التصاميم المعاصرة والتقليديّة في الوقت نفسه. 

كيف تصفين امرأة Harmesh بثلاث كلمات؟
هي امرأة قويّة وثائرة وأنيقة.

ما هو الجزء الأصعب في إدارة عملك الخاص؟
لقد واجهت الكثير من التحدّيات خلال مسيرتي المهنيّة لكنّ التحدي الأكبر كان نظرة الناس من حولي إليّ وأنا أتحوّل من العمل في مجال الهندسة إلى تصميم المجوهرات. فقد صعب عليهم تقبّل الأمر لا سيّما أنّهم كانوا يجهلون أنّه ثمّة بعض أوجه الشبه بين الهندسة وتصميم المجوهرات، فأنا أصمّم في كلا المجالين، وهذا هو شغفي في الحياة.

هل لديك بعض النصائح للمصمّمات الصاعدات؟
أنصح كل مصمّمة صاعدة بأن تتعلّم قدر المستطاع، فيجب أن تعلم أنّها قد تضطرّ إلى البدء من الصفر لتسلّق سلّم النجاح. كذلك، لا بدّ أن تتبع شغفها وأن تثق بنفسها لتحقيق أهدافها! 

ما هي مشاريعك المستقبليّة؟
سأصدر المزيد من المجموعات طبعاً، وحاليّاً أضع اللمسات الأخيرة على بعض التصاميم الجديدة وأتمنّى أن تشعر المرأة بالسعادة والجمال عندما تتزيّن بمجوهرات Harmesh.