DIOR GRAND BAL COUTURE بلمسات راقية وفق الطلب

لطالما ارتبطت ساعة Dior Grand Bal بالتنانير الواسعة والطويلة التي طغت على فساتين الحفلات التي اشتهر بها المصمّم الشهير Christian Dior في خمسينات القرن الماضي، فحملت في طيّاتها رمزيّة قويّة لها. 

تُعدّ ساعة Dior Grand Bal واحدة من أكثر مجموعات الساعات تميّزاً، وذلك بفضل عيار Inversé المصنوع بدقّة بحيث تمّ تثبيت حركة الساعة الميكانيكيّة في القرص بدلاً من الخلفيّة. وقد أتاحت الطريقة الإبداعيّة المختلفة التي اعتمدتها الدار للقرص التمتّع بدوران جميل تزيّنه مجموعة من العناصر تتراوح بين الريش الملوّن والأحجار الكريمة. 

وهذه المرّة، اختارت الدار أن تكشف عن مفهوم هو الأفضل في عالم الرفاهية والتخصيص. ها هي Dior تقدّم لنا خدمة التصميم بحسب الطلب لساعة Dior Grand Bal، متيحة لكل زبونة من زبوناتها ابتكار ساعة فريدة خاصّة بها تتوافق مع رغباتها الشخصيّة وذوقها.

وتتقدّم أمام العميلات مجموعة واسعة من الخيارات، ليتمكّنّ من انتقاء ما يعجبهنّ من المواد وحبيبات الماس والأحجار الكريمة، هذا بالإضافة إلى لوحة ألوان القرص والعقارب. بالإضافة إلى ذلك، تتوفّر فرصة تخصيص سوار الساعة فتكون النتيجة النهائيّة مرضية للزبونة ومحاكية لأسلوبها الشخصي. 

وبالنسبة إلى خيارات الزينة المتوفّرة، نذكر منها ريش الطيور والطاووس والقيق، إلى جانب الأحجار الكريمة كالعقيق واللؤلؤ والملكيت. ولا بدّ من الإشارة إلى أنّك تستطيعين اختيار هذه الأحجار وحبيبات الماس بأحجام وألوان وقصّات مختلفة لتزيين العلب أيضاً. 

ولا تتمحور هذه الخدمة سوى حول إضفاء لمسات فاخرة ومخصّصة، إذ تضمن ابتكار ساعات خالدة تتوارثها الأجيال. وفي التفاصيل، تلتقين بأحد ممثّلي الدار في غرفة فاخرة وخاصّة، وذلك لتستمتعي بكامل التجربة وبعمليّة التخصيص بدءاً من التعبير عن ذوقك وصولاً إلى النتيجة النهائيّة. ولا بدّ من القول إنّ خدمة التصميم وفق الطلب تُعدّ مثالاً للرفاهية والبراعة، لا سيّما أنّها تتيح لكلّ منّا الحصول على قطعة خاصّة بها تحاكي سلاسة فساتين الحفلات وفساتين الكوتور التي تحمل توقيع Christian Dior.