حين يحاكي الوقت شاعرية الفلك مع Van Cleef & Arpels
اكتشفي عن قرب المزيد من الصور
1 / 9

إبداعات دار فان كليف أند آربلز Van Cleef & Arpels لا تنضب، فهذه الدار العريقة تمتلك روحاً عميقة وإرثاً ثرياً لا يحده شيء، وهذه المرة قررت الدار أن تتخطى حدود الأرض وسافرت بنا إلى الكواكب الأخرى، فغاصت في عالم الفلك من خلال إطلاق مجموعة خاصة من 12 ساعة نسائية هي 12 Lady Arpels Zodiac Lumineux التابعة لخط ساعات Poetry of Time.

وقد جرى هذا الحدث المميز في مركز الشارقة لعلوم الفلك والفضاء وفي منتجع Al Maha Desert Resort & Spa في ظل فعاليات متتابعة ولقاءات وشروحات خاصة بهذه المجموعة قدّمها Nicolas Bos الرئيس والمدير التنفيذي للدار.

كشف النقاب عن ساعات Dior Grand Bal بعيار Dior Inversé 11 ½ في دبي مول

عالم خاص بحد ذاته
اللافت في دار فان كليف أند آربلز Van Cleef & Arpels أنها لم تسع يوماً لابتكار ساعات بشكل جميل فقط، بل على العكس سعت إلى اعتماد نهج أبعد من ذلك، فمع الشكل الجميل، لطالما أحبت أن تعكس رسالة خاصة وأن تحاكي بعداً آخر، فهي تحب أن تضفي على خاصية الوقت لديها إحساساً فريداً، من هنا جمعت في هذه المجموعة شاعرية السماء مع اللحظات الثمينة.

 أشادت مجموعة Poetic Astronomy بروعة الكون، وتأتي هذه التصاميم بالذات لتعكس استحواذ عالم الفلك على خيال الدار، وهو أمر ليس بجديد، فهي في السابق، قدّمت حليات الحظ على شكل الأبراج الغربية، وها هو يعود اليوم ليحتل مركز الصدارة هنا مع وجوه الساعة الاثني عشر لكل من برج الحمل والثور والجوزاء والسرطان والأسد والعذراء والميزان والعقرب والقوس والجدي والدلو والحوت.

الأوبال الأسود أغلى الأحجار… إليك ما لا تعرفين عنه

تفاصيل تقنية دقيقة
ساعات Lady Arpels Zodiac Lumineux لا تتمتع بشكل مميز فقط، فتفاصيلها التقنية مميزة أيضاً ومتطورة جداً، إذ تعيد إبداع تألّق النجوم بفضل خاصية الإضاءة عند الطلب، وهي آلية تم تطويرها للمرة الأولى عام 2016 لساعة ميدنايت نوي لومينوز، وتضيء الآن رموز الأبراج الغربية الاثني عشر.

تم نحت هذه التصاميم بدقة من الذهب الأبيض كما أن علامات الأبراج الخاصة بساعات النساء تسطع فقد تم تزيين هذه الرموز بالذهب الأبيض أو الأصفر وبالأحجار الثمينة. أما عمق الكون وحجمه، فيتم تصويره بتأثير متلألئ على اللون الأزرق، يتخلله تلاعب بين الضوء والظل. ويتم تصوير العناصر الأربعة بألوان مختلفة من الأحجار والمينا: الأخضر للأبراج الترابية والبرتقالي للأبراج النارية وتدرجات الأزرق والبنفسجي للأبراج الهوائية والمائية. وفي كل
ساعة من الأبراج، يتم تصوير عدّة نقاط بفضل حبيبات المينا الرقيقة المصنوعة باليد والمرصعة بمنتهى البراعة على وجه الساعة، ويضيء البعض منها كنجوم حقيقية.

والجدير ذكره أنه لا يمكن التوصل إلى هذه الحرفية العالية في التصميم والدقة اللامتناهية إلا في محترفات Meyrin لفان كليف أند آربلز Van Cleef & Arpels الموجودة في سويسرا.

 

مجموعة أنثوية من Piaget

إعداد: ساره مرتضى
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من ساعات ومجوهرات