المعرض الدولي للساعات الفاخرة 2019: عالم من الساعات الراقية والأزليّة

يعود المعرض الدولي للساعات الفاخرة SIHH ككلّ عام ليقدّم أحدث ابتكارات وإصدارات الساعات الراقية من كل أنحاء العالم. لذا، تعرّفي معنا على بعض التصاميم الجديدة التي اخترناها لك.

تجتمع في هذا المعرض دور الساعات الفاخرة من كل أنحاء العالم لعرض أحدث إصداراتها في صناعة الساعات المبتكرة. وقد أقيم المعرض الدولي للساعات الفاخرة SIHH في دورته الـ29 في مدينة جنيف الغنيّة بتاريخ عريق من الفخامة والترف.

ومن بين الدور العالميّة المشاركة في هذا المعرض نذكر Cartier وAudemars Piguet وBaume & Mercier وRichard Mille وPiaget وHermès وJaeger-LeCoultre وVacheron Constantin وغيرها من الدور التي عرضت أحدث أعمالها. وفي حين تضمّن المعرض تشكيلة واسعة من الساعات بدءاً بالقطع الأيقونيّة وصولاً إلى أحدث الابتكارات، كانت مدينة جنيف تشعّ ترفاً ورقيّاً وهذه ليست المرّة الأولى التي يسطع فيها نجم هذه المدينة في سماء صناعة الساعات إذ لطالما اعتُبرت جنيف معقل صناعة الساعات الفاخرة.

مايا موسى

CARTIER
بالنسبة إلى دار Cartier، سلّط المعرض الدولي للساعات الفاخرة SIHH الضوء على إصدار ساعة Manchette، وهي النسخة الجديدة لساعة Panthère de Cartier الأيقونيّة إنّما بتصميم عريض أشبه بالسوار. تتميّز هذه الساعة بميناء غير مركّزة في الوسط ومرصّعة بالماس بالإضافة إلى تصميم آخر غير مرصّع بالماس. وقد أصدرت الدار النسخة الأولى من ساعة Panthère de Cartier في العام 1984 وأعيد إصدارها في العام 2017. ولطالما شكّلت هذه الساعة الاستثنائيّة إحدى القطع الأكثر طلباً لا سيّما بالنسبة إلى المرأة التي تبحث عن ساعة كلاسيكيّة تتميّز ببساطتها وطابعها الأنثوي الناعم.
كذلك، اتّجهت الأنظار نحو ساعتي Black Montre Baignoire Allongée وMontre Baignoire Allongée Celadon اللتين تعكسان أناقة لا مثيل لها واللتين جاءتا مرصّعتين بأحجار الزمرّد أو تورمالين بارايبا أو الياقوت الأصفر أو الماس. أمّا الميناء، فتلألأ بأحجار الماس المرصوفة. تتوفّر هاتان الساعتان بالذهب الأبيض أو الأصفر وبإصدار محدود إذ لم تصدر الدار سوى 50 قطعة منهما.

تألّقي مع مجموعة Les Galaxies de Cartier

RICHARD MILLE

تمّ استيحاء مجموعة Bonbon من أنواع عدّة من الحلويات والفواكه التي تعيدنا إلى أيام طفولتنا البريئة والملوّنة. تضم المجموعة 10 طرازات مختلفة من الساعات، كل منها يأتي في إصدار محدود مؤلّف من 30 قطعة.

PIAGET

تُعتبر دار Piaget من العلامات التجاريّة التي تتمتّع بتاريخ عريق في التصاميم الأنثويّة والراقية. أمّا مجموعة Possession، فهي إحدى أكثر المجموعات الأيقونيّة للدار. وقد أضافت Piaget إليها مؤخّراً ساعة مرصّعة بالماس من الذهب الأبيض. تتميّز هذه الساعة بسوار وإطار دوّار مرصّعين بالكامل بالماس وبميناء مصنوعة من عرق اللؤلؤ زادت من فخامة هذا التصميم وأنوثته. وتجسّد هذه الإضافة الجديدة إلى المجموعة مزيجاً من التصميم الأزلي ومن الإبداع والحرفيّة العالية في صناعة الساعات.

BAUME & MERCIER

كشفت الدار السويسريّة للساعات الفاخرة النقاب عن ثمانية تصاميم جديدة ضمن مجموعة ساعات Classima Lady الأيقونيّة. ويتميّز تصميمان من هذه الساعات الثمانية بالأحجار التي ترصّعهما، فهما مصنوعان من الفولاذ المقاوم للصدأ، أمّا الميناء، فصنع من عرق اللؤلؤ فيما جاء الإطار مرصّعاً بالماس. وتضفي هاتان الساعتان لمسة من الأناقة والفخامة على هذه المجموعة الكلاسيكيّة.

تألّقي بمجموعة Farfasha من Damas

AUDEMARS PIGUET

قدّمت دار الساعات السويسريّة Audemars Piguet تصميماً جديداً من ساعة Royal Oak. وتبرز هذه الساعة حرفيّة الدار وهي مصنوعة من الذهب المطروق عيار 18 قيراطاً، أمّا الميناء، فمرصّعة بـ32 حجر زفير بأسلوب قطع Baguette-cut وبألوان قوس قزح. وتتميّز هذه الساعة بآليّة الحركة التي تظهر من الجانبين بحيث تشكّل إضافة إلى عائلة Royal Oak التي لطالما كانت جزءاً أساسيّاً من تاريخ الدار.

كذلك أطلقت دار Audemars Piguet مجموعة ساعات Code 11.59 التي تتميّز بالأسلوب المعاصر والكلاسيكي في الوقت نفسه وتشكّل هذه المجموعة واحدة من أبرز إصدارات الدار على الإطلاق فهي تجسّد مهارة فائقة وتقنيّات حديثة عالية.

وبحسب Francois-Henry Bemmahmias، الرئيس التنفيذي للدار، تروي هذه المجموعة "حكايةً عن التحديّات البشريّة وعن القصص المفعمة بالشغف والمشاعر التي يرسم معالمها صانعو الساعات المتفانون، الذين تجرؤوا على اتباع قناعتهم ووحّدوا طاقاتهم على الدوام للدفع بحدود إمكاناتهم الخاصة إلى ما هو أبعد".

VACHERON CONSTANTIN

أطلقت دار Vacheron Constantin السويسريّة التي تشتهر بدقّتها اللامتناهية وبآليّات عملها الخالدة إضافة جديدة وفريدة من نوعها إلى مجموعتها Mécaniques Sauvages التي تتميّز بزخارف حيوانيّة رائعة. فقد ابتكرت مؤخّراً ساعات

Les Cabinotiers Imperial Tiger وLes Cabinotiers Majestic Tiger وLes Cabinotiers Panda التي ضمّت في تصاميمها حيواني النمر والباندا. هي قطع لا مثيل لها، فقد تمّت زخرفة الحيوانات فيها بدقّة قصوى. كذلك، يتضمّن ميناء هذه الساعات أربع فتحات منفصلة لكل منها وظيفة معيّنة أي إبراز الساعة والدقائق واليوم والتاريخ. وما يجعل ساعات هذه الدار العريقة والفاخرة قطعاً فنيّة بامتياز هو تمركز الحيوان في الوسط.

HERMÈS

تضمّن المعرض بعض التعاونات التي جمعت بين دور ساعات ومصمّمين من مجالات أخرى. فقد اختارت دار Hermès مثلاً التعاون مع مصمّم الإضاءة والأثاث Ini Archibong. وكشفت الدار عن ابتكارها الجديد Galop d’Hermès الذي يتميّز بالبساطة والأناقة وببعض اللمسات من وحي عالم الفروسيّة تجسيداً لإرث دار Hermès وتاريخها العريق.

اعتمدي الستريت ستايل من Dolce & Gabbana

JAEGER-LECOULTRE

أصدرت هذه الدار تصميماً جديداً من ساعة Rendez-Vous بالذهب الوردي أو الأبيض. أمّا السوار، فهو من جلد التمساح إمّا الأزرق أو البنّي المائل إلى الرمادي. تتميّز هذه الساعة بميناء من عرق اللؤلؤ وبإطار مرصّع بـ186 حجر ماس ممّا يزيد من أناقة هذه الساعة وأنوثتها. وبالتالي، تشكّل ساعة Rendez-Vous الجديدة دليلاً دامغاً على إبداع دار Jaeger-LeCoultre وحرفيّتها العالية.

تزيّنت الابتكارات الجديدة في عالم الساعات هذا العام بالماس والزفير وبرز فيها كل من الذهب والجلود الفريدة والثمينة بالإضافة إلى آليّات حركة مبتكرة ومتطوّرة. وسواء كانت هذه التصاميم مخصّصة لهواة جمع الساعات أو لتتزيّن بها النساء يوميّاً، لا شكّ أنّ عالم الساعات في تطوّر دائم وسعي مستمرّ لتلبية الأذواق كافّة. وقد عرضت الدور المشاركة تشكيلة واسعة من الساعات الجديدة أو تصاميم حديثة من قطع أيقونيّة تتجلّى فيها الحرفيّة العالية والتصميم المبدع والجانب العملي في الوقت نفسه. ومع بداية كل عام جديد، تكشف لنا دور الساعات الفاخرة عن أحدث ابتكاراتها التي تجسّد براعتها والدقّة في التفاصيل وإبداعها الهائل.