خدمة جديدة من Bvlgari ستعجبك حتماً!

دائماً ما تفاجئنا دار بولغري Bvlgari بأفكارها المتجددة وابتكاراتها الفريدة، واليوم أدخلت الدار خدمة مميزة إلى عالمها وهي الـMade to Order أي "صُنع وفقاً للطلب". فبصفتها "سيدة الأحجار الكريمة"، اشتهرت هذه الدار العريقة بـخروجها عن الأساليب والقواعد المعتادة، وبفضل "توليفاتها" اللونية النابضة بالحيوية، صارت ابتكاراتها تشع بريقاً إيطالياً يمكن تمييزه في الحال نتيجة لاعتمادها أساليب وتصاميم غير تقليدية. وبدءاً بالمجوهرات وانتهاءً بالسلع الجلدية، تحرص بولغري على تصميم أي من ابتكاراتها الإبداعية بالروح "المتمردة" نفسها وبالمفاهيم الجريئة للقيم الجمالية والخبرات الفنية رفيعة المستوى. واليوم، تضفي بولغري هذه الرؤية الفنية على هذه الخدمة الجديدة، مكرسة لأكثر حقائب اليد تعقيداً وتطوراً. وإذ تأتي مشبعة بعصارة خبرات صانع المجوهرات الروماني، فإن هذه التحف الفنية الحصرية التي تم تصنيعها بالكامل وفقاً لطلبات الزبائن في ورشة أكسسوارات بولغري في فلورنسا، لا تختلف بشيء عن جواهر بولغري منقطعة النظير، ويتم صنعها بتوظيف قدرات بولغري الحرفية الأصيلة والخلاقة ودائمة التألق التي يتميز بها نهج بولغري في تعاملها مع الجلود.

Bvlgari تكشف عن وجه علامتها الجديد 

أسلوب مثالي
ولأن التعبير الرائع عن قدراتها الذاتية يشكل أحد خصائصها الأساسية، فإن دار بولغري تحرص على تمكين الأنثى من التصرف وفقاً لسجيتها وطبيعتها بطريقة مثالية لا تضاهى، ومن خلال مظهر تتجسد فيه بشكل رائع مزاياها وسماتها الشخصية.

ولسوف يصبح بإمكان الضيوف اختيار أي من الجلود الفخمة أو جلود النابا فائقة النعومة في عدد لا يحصى من الألوان المستوحاة من الأحجار الكريمة، وتزيينها بقطع ولمسات تفصيلية شبيهة بالأحجار النفيسة. وقد يفضل الضيوف أيضاً إضفاء طابع شخصي على حقيبة يد سربينتي فورأيفر Serpenti Forever الأيقونية التي تمثل التعبير المطلق والأسمى عن التألق والترف الجذاب.

جواهر مميزة
وكما تراها بولغري، فإن هذه الحقائب ما هي إلا جواهر لا نظير لها، وشأنها شأن أي من مجوهرات بولغري، فإن تصنيعها يبدأ باستخدام مواد نادرة غير عادية كجلد التمساح الذي يتم تقطيعه يدوياً بأربعة وعشرين لوناً براقاً ويأتي في مظهره النهائي مصقولاً إما بشكل برّاق أو غير ذلك؛ أو جلد التمساح الأميركي الذي يتم تقطيعه يدوياً أيضاً بأحد عشر لوناً غير براق وبقائمة خيارات تشمل أربعة وعشرين لوناً متوهجاً، وأخيراً جلود النابا التقليدية الفائقة النعومة التي لا تأثير للزمن عليها والتي تتوفر بأربعة عشر لوناً مختلفاً لغرض تصنيع أجزاء الحقيبة الداخلية وفقاً لرغبات الزبون.

وما الألوان الأرجواني (بلون الجمشت) والأزرق المذهل (بلون التوباز) والوردي (بلون التوت) والأخضر (بلون أشجار الغابة) إلا بضعة أمثلة على الألوان التي تضمها هذه "الباقة" اللونية النابضة بالحيوية، وجميعها مستوحاة من الأحجار الكريمة الأكثر تألقاً، وكذلك من عناصر الطبيعة، فضلاً عن لمسات من فن البوب الرائع. وفي ورشة بولغري يمكن أيضاً، بناءً على طلب الزبون، إعداد "توليفة" أخرى تشتمل على تدرجات الألوان الهادئة والخفيفة الفاتحة التي تعرف بألوان الباستيل.

في لقاء حصري Laura Harrier تكشف أسرارها مع Bvlgari

وفي حقيبة Serpenti Forever التي يمكن إضفاء طابع شخصي عليها، تؤدي الأفعى دور البطولة. ولأنه يظل وفياً لتراث وروح بولغري كصائغ للمجوهرات، تم صنع رأس الأفعى باستخدام التقنية القديمة المعروفة باسم "الشمع المفقود"، كما ويتم طلاء وصقل الحراشف يدوياً، مثلما هي الحال تماماً في صناعة مجموعات مجوهرات وساعات Serpenti عامة. ويمكن أيضاً صياغة توليفات لونية لا حصر لها بلمسات نهائية إما براقة أو غير لماعة، إلى جانب الإصدار الخاص المرصوف بالماس كاملاً والذي يتوهج ألقاً على نحو غير مألوف بالنسبة للضيوف الذين يبحثون عن شيء مذهل حقاً.

أما عينا الأفعى، فتخطف الأبصار بألوان الملاكيت الأخضر أو العقيق الأسود أو اللازورد أو الجاد (اليشم) الأرجواني. وباستخدام تقنيات تصنيع المجوهرات المتطورة، يتم تقطيع كل حجر نفيس من أحجار عين الأفعى وصقله ووضعه على رأس الأفعى بما يشبه القطرات. ولأنها أحجار كريمة معدنية، فإن عين الأفعى تأتي فريدة من نوعها وتوجه نظراتها بأسلوب منقطع النظير. وفي لمسة مضافة لإضفاء الطابع الشخصي على الحقيبة، يمكن طباعة أما اسم الزبون على الرقعة الداخلية أو تاريخ خاص مميّز.

خيارات عديدة
وبما أن بولغري لا تتوقف يوماً عن إعادة كتابة القواعد والمعايير الإبداعية، فإن خدمة "صُنع بحسب الطلب" تتيح للضيوف انتقاء ما يشاؤون من بين عدد من الخيارات اللونية، وبذلك يمكن أن تأتي الحقيبة بدرجة لونية واحدة أو اثنتين أو حتى أكثر من ذلك. كما هو الحال في صناعة التحف الرائعة التي تضمها مجموعة بولغري من "المجوهرات الراقية" الخلابة، فإن قوة الإبداع في مخيلة بولغري هي المدى الوحيد الذي تفصح به عن قدرتها على التعبير عن أساليبها المبتكرة.

ولغرض صناعة الحقائب المصممة خصيصاً لتلبية رغبات الزبون، فإن أحد المصممين العاملين في ورشة بولغري سيستهل عمله يدوياً بإعداد تصميم خاص بكل الألوان المنتقاة. وبعد فترة تتراوح بين أربعة وستة أشهر، سيتسلم الزبون تحفة رائعة لا مثيل لها مغلفة بكيس قطني يحميها من الغبار وموضوعة داخل صندوق خاص، وكل منهما مزين بلمسات تضفي طابعاً شخصياً عليها.

وسيتم إطلاق خدمة "صُنع بحسب الطلب" في متاجر بولغري الرئيسة في جميع أنحاء العالم.

في موسكو ستكتشفين حكاية مجوهرات Bvlgari!