85 عاماً على ولادة أيقونة "التمساح".... Lacoste

أبصرت علامة Lacoste النور في العام 1933، عندما أحدث لاعب التنس الفرنسي René Lacoste تغييراً جذريّاً على القميص ذي الأكمام الطويلةالمخصّص لمباريات كرة المضرب فاستبدله بما يُعرف اليوم بقميص Lacoste Polo. وبعد مضي 85 عاماً على تأسيسها، أضحت Lacoste علامة تجسّد أسلوب حياة يجمع بين الأناقة والراحة.

Julianna Bass: امرأتي لا تخشى تخطّي الكلاسيكيّة

باتت علامة Lacoste تضمّ اليوم مجموعة واسعة من الملابس للنساء والرجال والأولاد، فضلاً عن الأحذية والعطور والمنتجات الجلديّة والنظّارات والساعات والأحزمة والأنسجة والأكسسوارات.

ويعود نجاح هذه العلامة إلى القيم الأساسيّة التي تتمحور حولها وهي الأصالة والأداء والأناقة، كما أنّ التمساح يعكس أناقة بطل التنس René Lacoste وزوجته Simone de la Chaume وابنتهما Catherine في الحياة اليوميّة وفي ملاعب التنس والغولف.

قصّة التمساح

بدأت قصّة Lacoste الفعليّة في العام 1923، عقب رهان بين René Lacoste وقائد الفريق الفرنسي في كأس Davis لكرة المضرب الذي قطع عليه وعداً بإهدائه حقيبة سفر مصنوعة من جلد التمساح إن فاز في مباراة مهمّة بالنسبة إلى فريقه. وقد وردت هذه الحادثة في مقالة في صحيفة Boston Evening Transcript فأُطلق على René Lacoste لقب «التمساح» للمرّة الأولى وذلك بفعل قوّته ومهاراته في مباريات التنس. وقد لاقى هذا اللقب استحسان الجمهور إذ سلّط الضوء على صلابته في المباريات كونه لم يكن يتخلّى أبداً عن فريسته. ونتيجة لذلك، رسم له صديقه Robert Georges تمساحاً طُرّز على سترته الرياضيّة التي اعتاد ارتداءها في الملاعب.

WOOL HAT… الخيار الأنسب لموسم البرد

Lacoste والغولف

تبرز علامة Lacoste في أفخم ملاعب الغولف في أنحاء العالم على مدار السنة، إذ يحرص الأبطال على تواجد التمساح الشهير في الميدان.

ابتكار قميص Lacoste Polo

في أواخر العشرينات، صمّم René Lacoste دفعة من القمصان القطنيّة بقماش شبكي مخرّم للاستعمال الشخصي. وبما أنّ هذا النوع من القمصان يمتصّ العرق بالكامل ويساعد لاعب التنس على تحمّل الحرارة بشكل أفضل في الملاعب، أحدث ثورة في عالم الملابس الرياضيّة، فحلّ بعد فترة مكان القميص الكلاسيكي ذي الأكمام الطويلة الذي اعتاد اللاعبون ارتداءه في المباريات حتى ذلك الحين.

انتشار سريع

على الرغم من أنّ القمصان التي صمّمها René Lacoste كانت مخصّصة لكرة المضرب، سرعان ما لاقت استحسان لاعبي الغولف فانتشرت بشكل واسع في ما بينهم. وقد ساعد زواج Lacoste من بطلة الغولف الشهيرة Simone de la Chaume على زيادة شعبيّة هذه القطع.

Lacoste والتنس

كذلك، تلفتنا علامة Lacoste بتواجدها على مدار العام في أجمل ملاعب تنس في العالم خلال بطولة Grand Slam وبطولات أخرى. فانخراط Lacoste في هذا العالم يسمح لها بتخليد تاريخها مع ضمان جودة عالية وانتشار قوي خلال الأحداث المرموقة. كذلك، ترسّخ Lacoste صورتها الموسومة بإرث رياضي حقيقي وفريد من خلال سفرائها.

تفاصيل لم تعرفيها عن عرض Dior Cruise 2019

أوّل مديرة فنيّة لدار Lacoste

أعلنت دار Lacoste منذ فترة أنّ المصمّمة الإنكليزيّة Louise Trotter ستشغل منصب مديرة الإبداع الفنّي فيها، لتكون بذلك أوّل امرأة على الإطلاق تتولّى قيادة الإبداع الفنّي في الدار. Louise هي مصمّمة أزياء واسعة الخبرة، تشتهر بموهبتها في ابتكار تصاميم دقيقة تضمن الأناقة والراحة على حدّ سواء.

تحيّة تقدير

للاحتفال بعيدها الـ85، تقدّم دار Lacoste تحيّة تقدير إلى روح مؤسّسها وإلى تاريخها من خلال إعادة إصدار تشكيلة من قمصان الـPolo وقطع رمزيّة من أرشيفها. وتتيح لك هذه المجموعة فرصة اكتشاف الأوجه المتعدّدة لأناقة Lacoste التي أثبتت أنّها قادرة على التحكّم بقواعد الموضة والابتكار من دون الابتعاد أبداً عن الأناقة الخالدة والعصريّة.

راف سيمونز يغادر Calvin Klein

Lacoste خريف وشتاء 2018 - 2019

جاءت مجموعة Lacoste لهذا الموسم مستوحاة من الطبيعة. كما وأعلنت الدار أنّها ستستبدل التمساح الأيقوني بعشرة حيوانات أخرى مهدّدة بالانقراض، وذلك كجزء من تعاونها مع الاتّحاد الدولي لحماية الطبيعة.