حقيبة Louis Vuitton بنقشة المونوغرام...قطعة أيقونيّة من العام 1896

تعدّ حقيبة Louis Vuitton المطبّعة بنقشة المونوغرام رمزاً للدار الفرنسيّة منذ العام 1896، فقد ابتكرها Georges Vuitton تكريماً لوالده Louis Vuitton. وعلى مرّ السنين، أعيد تصميم الحقيبة وتحديثها مع الحفاظ في الوقت نفسه على هويّتها الأصليّة وارتباطها بإرث الدار المتجذّر. وممّا لا شكّ فيه أنّ هذه النقشة تُعتبر نقشة أيقونيّة للدار ولا تزال حتى يومنا هذا رمزاً قويّاً لها.

حقيبة Speedy 


لا شكّ أنّ حقيبة Speedy هي من أشهر الحقائب التي أطلقتها الدار وأكثرها أزليّة. وإذا عدنا في رحلة إلى الماضي وتحديداً إلى العام 1930، نلاحظ أنّ علامة Louis Vuitton أصدرت نسخة أصغر من حقيبة Keepall الشهيرة، والهدف منها كان أن تكون حقيبة يد للسفر. وفي العام 2011، أطلقت الدار حقيبة Speedy بحمّالة كتف، لتكمّل حقيبة Speedy الأيقونيّة التي تتميّز بحجمها العملي وتُعتبر مناسبة للإطلالات غير رسميّة. 

حقيبة Dauphine وحقيبة الخصر Dauphine


مستمدّة وحيها من حقيبة Dauphine التي تمّ إصدارها في العام 1976، أطلقت Louis Vuitton أحدث إصدار لها من هذه الحقيبة في عرض مجموعة Cruise لعام 2019، يليه إصدار أصغر يعرف باسم حقيبة الخصر Dauphine لمجموعة ربيع وصيف 2019. وتُعتبر هذه القطعة تصميماً أيقونيّاً يجسّد إرث Louis Vuitton المتأصّل من جهة ويواكب العصر ويجمع العناصر الحديثة من جهة أخرى، ومنها اللمسات المعدنيّة وحمّالة الكتف الجديدة على شكل سلسلة والمزيج الرائع بين نقشة المونوغرام والنقشة المعكوسة منه.

حقيبة Petite Malle


أطلق Nicolas Ghesquière حقيبة Petite Malle في العام 2014 في أوّل عرض له، وقد استوحاها من صندوق Louis Vuitton الشهير الذي تمّ ابتكاره في العام 1854. ومنذ ذلك الحين، باتت الحقيبة قطعة أيقونيّة تعكس إرث Louis Vuitton المتجلّي في اعتماد الجلود ومشابهة لصناديق Louis Vuitton الشهيرة إنّما على شكل حقيبة أصغر حجماً وأكثر أنوثة.

حقيبة NéoNoé


في العام 2017، أعادت الدار طرح حقيبة NéoNoé فجاءت على شكل حقيبة Crossbody ببطانة ملوّنة، وهي نسخة جديدة عن إصدار عام 1932 الذي ابتُكر في الأساس لحمل الزجاجات بطريقة مريحة. وتعدّ هذه القطعة تصميماً أيقونيّاً للعلامة، لا سيّما أنّها تحظى بشعبيّة كبيرة كونها عمليّة إلى حدّ كبير وسهلة الحمل.

حقيبة Cabas ONTHEGO


من المتوقّع أن تحظى هذه الحقيبة بشعبيّة واسعة بين حقائب المونوغرام. فقد أصدرتها الدار لموسم صيف 2019 مستوحية إيّاها من حقيبة Sac Plat الشهيرة التي لاقت رواجاً كبيراً في بداية العام 1968 لسهولة وضع الأمتعة فيها وأناقتها.

حقيبة Boite Chapeau الناعمة


طرحت الدار الفرنسيّة حقيبةBoite Chapeau الناعمة كملحق لمجموعة حقائب Petite Boite Chapeau الصلبة، وهي حقيبة يد صغيرة ومثاليّة للخروج ليلاً. وتجمع هذه القطعة بين التصميم الصغير والخفيف من جهة والهويّة التاريخيّة للدار من جهة أخرى.

حقيبة Montaigne


تمّ إطلاق حقيبة Montaigne في العام 2014 تيمّناً باسم الجادة الباريسيّة الشهيرة. وتشتهر هذه القطعة بعمليّتها وسهولة استخدامها وحجمها الكبير، كما وتُعدّ مثاليّة للإطلالات غير الرسميّة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ الدار أقامت مؤخّراً جلسة تصوير خاصّة بهذه الحقائب الأيقونيّة في أجواء باريسيّة، وقد تمّ تنسيق كلّ حقيبة مع أزياء من مجموعة ما قبل الخريف ومجموعة الملابس الجاهزة من Louis Vuitton. وكما سبق وذكرنا، برزت نقشة المونوغرام للمرّة الأولى في العام 1896 ومنذ ذلك الحين وهي تُعتبر جوهر العلامة الفرنسيّة، علماً أنّها عبارة عن حرفي L وV متشابكين مع نمط أزهار. ونظراً إلى أنّها تعكس إرث دار Louis Vuitton وهويّتها، لا نزال نراها بصورة جديدة ومبتكرة في مجموعات الدار كلّها.

اقرئي أيضاً: اكتشفي رحلة التصميم مع Louis Vuitton