Virginie Viard تحاكي النساء وقصر النساء مع مجموعة Chanel Métiers d'art 2020-2021

في مثل هذا الوقت من كلّ عام أي في أوائل ديسمبر من كلّ عام، نكون على موعدٍ مع الحرفية العالية وعندما نتكلّم عن الحرفيّة العالية، نعني بذلك عرض أزياء Métiers d’art الذي تقدّمه لنا علامة Chanel والذي ومن خلاله نتعرّف على تقنيات خياطة مميّزة ونعود لنتأكّد مرّة أخرى أنّ علامة Chanel هي من أكثر دور الأزياء اهتماماً بالفخامة والدقّة أكان من ناحية اختيار أنواع الأقمشة أو طريقة الخياطة أو حتى التطريز الذي يأتي حاضراً بشكلٍ كبير.

هذا العام وتحت عنوان " LE CHÂTEAU DES DAMES" اختارت العلامة مع المديرة الإبداعية التنفيذية، Virginie Viard، أن تقدّم مجموعة Metiers d’art 2020-2021 وذلك في قصر Le Château de Chenonceau في العاصمة الفرنسيّة، باريس.

كذلك، تعوّدنا أن تختار العلامة وأيضاً المصمّمة فيرجيني أماكن لها روابط مع الدار ومؤسسّتها كوكو شانيل ولهذا القصر مكانة مميّزة أيضاً كونه صمّم وسكن من قبل النساء فقط وهذا ما يدلّ عليه اسمه أيضاً وكوكو شانيل لطالما أحبّت نساء النهضة، تماماً كنساء هذا القصر ومن بينهنّ نذكر Diane de Poitiers و Catherine de’ Medici حيث أنّها كتبت مقالاً عام 1936 عن هؤلاء النساء وقد جاء في مقالها آنذلك التالي: " لطالما لفتتني النساء اللواتي عايشن فترة ما بين فرانسوا الأوّل ولويس XIII وربما لأنّني أراهنّ رائعات، ببساطتهنّ والتزامهنّ وفخامتهنّ في تأدية واجباتهنّ."

والآن لنتكلّم عن الأزياء تحديداً حيث نشير إلى عودة واضحة للقماش المقطع بالمربعات Checkered وتحديداً بلونيّ الأبيض والأسود أو الأسود مع الرمادي والذي رأيناه مسيطراً. كذلك، لنسلّط الضوء على موضة الليغينغ تحت الفساتين القصيرة التي يبدو أنها عائدة وأيضاً على هيمنة جديدة للتنانير والفساتين الماكسي.


كذلك، يبدو أنّ السترة الجلديّة المبطّنة هي قطعة أساسية وكأنها بديلاً عن السترة التويديّة أو أقلّه منافساً قوياً. أما ما لفتنا طبعاً فهو التطريز الرائع والذي لا بدّ من التكلّم عنه في مجموعة خاصّة بالـ Métiers d’art وطريقة تنسيق المجوهرات لا سيما من خلال اعتماد طبقات متعدّدة من العقود والقلادات معاً.