1309 تمنح المرأة إطلالات جميلة وشعوراً رائعاً وحياة جيّدة

أسّست المصمّمة والمديرة الإبداعيّة غادة السبيعي علامتها التجاريّة 1309 للملابس الجاهزة في قطر عام 2015. تتميّز ابتكاراتها بالأسلوب الأنثويّ البسيط فتبرز التصاميم بقصّات دقيقة وألوان جريئة وطبعات تجسّد التفاؤل والرقيّ. ومن خلال مزج الصيحات الجديدة مع التقاليد والثقافة القطريّة، تقدّم العلامة مجموعات معاصرة تحتفي بجمال المرأة وتعدّد مهامها. أمّا أكثر ما يميّز مجموعة الملابس الجاهزة والعباءات التي تحمل توقيع علامة 1309 فهي الطبعات الفريدة التي يتمّ ابتكارها دائماً من خلال مشاريع تعاون مع فنّانين عرب.

وقد جمع علامة 1309 مؤخراً عمل مع العلامة الأردنيّة المعاصرة Nafsika Skourti. أمّا ثمرة هذا التعاون فهي مجموعة Feet Grounded, Soul Rising التي تعكس أسلوب المصمّمتين حيث تجتمع التصاميم المنسدلة والقصّات الكلاسيكيّة التي تجسّدها علامة 1309 مع الشراريب المزدانة بالخرز والقصّات الضيّقة التي تشتهر بها Nafsika Skourti. وتبرز الطبعات والرسومات في هذه المجموعة لتعكس شخصيّة كلّ مصمّمة كما تجسّد بعض الأشكال المستخدمة في التصاميم الرحلة التي عاشتها المصمّمتان خلال فترة تفشّي وباء كورونا في العالم.

تحتفي التصاميم المعاصرة التي تصدرها علامة 1309 بقوّة المرأة. فتتميّز ابتكاراتها بالأسلوب البوهيمي الراقي كما يبرز فيها الطابع البسيط والأقمشة الاستثنائية التي تعكس الكثير من الفخامة والأناقة. تصاميم 1309 متعدّدة الاستخدامات أيضاً فيمكن ارتداؤها كلّ يوم أو للمناسبات المسائيّة، إذ يظهر جمال كلّ قطعة في التصميم الدقيق والحرفيّة العالية والأسلوب البسيط. وتستمدّ غادة السبيعي الوحي من الجمال الموجود في الطبيعة والفنّ والثقافات العالميّة وتعيد ترجمة كلّ تلك الأفكار في تصاميم وملابس استثنائيّة تضفي عليها لمستها الخاصّة والفريدة.

وإلى جانب التصاميم الجميلة التي تقدّمها علامة 1309، هي تهتمّ كثيراً بالمسؤوليّة الاجتماعيّة والبيئيّة. فتعتمد نهج الاستدامة في الموضة وتشجّع العادات الشرائيّة المسؤولة، كما أنّ المجموعات مُصمّمة لتكون عابرة للمواسم فتستطيع المرأة أن ترتديها لوقت طويل وذلك سعياً منها لتعزيز الاستدامة والتخفيف من الشراء الزائد الذي يؤدّي إلى زيادة النفايات في نهاية المطاف. فباستخدام المواد المستدامة سواء في التصاميم نفسها أو في التغليف والتعليب، تثبت غادة السبيعي أنّها تتمتّع بنظرة مستقبليّة وهذا حتماً جدير بالاحترام والتقدير. وقد أسّست هذه الأخيرة أيضاً "مجتمع 1309" لتتيح مساحة آمنة للمجتمع النسائي في قطر. هذه المنصّة مبنيّة على تشجيع النساء للتضامن ولتمكين بعضهنّ البعض على المستويين المهنيّ والشخصيّ، ومن أجل تشجيع حرّية التعبير وطلب المساعدة والاستمتاع بالتعرّف إلى نساء من المجتمع نفسه. وسعياً منها إلى الوصول إلى النساء الأخريات، نجحت غادة السبيعي بفعل ذلك من خلال تصاميمها الرائعة ومن خلال تأسيسها "مجتمع 1309" الذي يجمع النساء لدعم وتمكين وتشجيع بعضهنّ البعض.