وظيفة حليمة آيدن قبل عرض الأزياء ستفاجئك!

هي من الشخصيات التي شكّل اسمها علامة فارقة في عالم الموضة، إنّها حليمة آيدن التي جذبت الأنظار إليها وتصدّرت غلافات المجلات كونها أوّل عارضة أزياء محجّبة.

من المعروف أن حليمة صومالية الأصل، فقد ولدت في مخيم للاجئين في كينيا، وفي السابعة من عمرها انتقلت برفقة والدتها إلى مركز للرعاية في مدينة سانت لويس في الولايات المتحدة الأميركية. وهنا بدأت رحلتها المليئة بالمغامرات.

وبالطبع، لم تصل إلى ما هي عليه اليوم من دون تعب وجهد، وإذا كنت تتساءلين عن مهنتها قبل أن تصبح عارضة أزياء فسنتعرف على ذلك معاً، لأنّ حليمة شاركت متابعيها عبر إنستغرام تجربتها.

فقد توجهت إلى المتابعين برسالة جاء فيها: "لا تشعروا بالخجل أبداً من العمل، من الطبيعي أن تواجهوا الصعوبات، ولكن لا شيء يدعو للخجل كونكم تعملون بجد لتصلوا إلى أهدافكم". 

وكشفت حليمة أنها عملت كعاملة تنظيف، ما علّمها الصبر ومهارات أخرى في التواصل مع الآخرين، وقالت: "عملي في 3 وظائف خلال دراستي في الثانوية العامة دربني على مهنتي الحالية، افخروا بعملكم وابذلوا جهدكم فيه، ما قد تشعرون أنه خطوة للخلف اليوم قد يحضركم لعودة قوية".

وقد شهد هذا المنشور كماً هائلاً من التعليقات التي ثمّنت شهادة حليمة وعدم خجلها من مشاركة تجربتها مع متابعيها الذين يبحثون بشكل متواصل عن حياة نجومهم المفضّلين قبل الشهرة. فهل ستكون شهادتها نقطة انطلاق لعدد من المشاهير كي يتشاركوا مع الجمهور تفاصيل من حياتهم الشخصية؟

اقرئي أيضاً: عارضة الأزياء المحجبة حليمة إيدن: من اللجوء إلى المنصات