نتالي فنج وL'Atelier Nawbar يعيدان إحياء اتّجاهات التسعينيات في هذه المجموعة

من قال أن موضة التسعينات اختفت؟ لا بل على العكس فهي تعود من جديد وهذه المرّة بقوّة من خلال الأزياء والإكسسوارات. وما الدليل على ذلك إلا تعاون L’Atelier Nawbar مع ناتالي فنج.

تشوقنا لمعرفة التفاصيل! ضمن خطوة لإحياء هذه الحقبة الأيقونية في تاريخ الموضة، تعاونت علامة L’Atelier Nawbar مع ناتالي فنج لابتكار مجموعة خاصة من 6 خواتم فريدة.

تستحضر هذه المجموعة التي تحمل إسم JEM POP ذكريات التسعينات وتألق الموضة حينها. فهي تستوحي إلهامها من إكسسوارات هذه السنوات التي كانت تتميز بألوانها الصاخبة والتي كانت شائعة لدى الكبار والصغار على حدٍ سواء.

لقد تمكن كل من الطرفين من ترجمة اتجاهات التسعينات إلى مجوهرات ملونة وجريئة، من هذه الاتجاهات المحبوبة شرائط الكاسيت التي تُعتبر الآن من القطع القديمة جداً.

في تفاصيل مجموعة خواتم JEM POP فتأتي كلها من الذهب المطلي ومصنوعة يدوياً من قِبل حرفيين متمرسين في صناعة المجوهرات الذهبية. تتميز كل القطع بالتفاصيل والتقنيات الدقيقة، فهي كلها تعتمد المينا الملونة التي تعطيها شكلاً أكثر انفراداً.

وقد أحيت المجموعة أشرطة الكاسيت وعلامة "اليين يانغ" وشكل العين و"السمايلي" أو الوجه المبتسم وشكل القلب بلونين مختلفين.

في هذا السياق تقول ناتالي فنج "أنا أتذكر كل شيء عن نشأتي في التسعينات، فأنا كنت دائماً منبهرة بأختاي اللتان كنت مُلهَمة بطريقة لبسهما، وما زلت أملك الكثير من قطع الملابس والمجوهرات من التسعينات والتي لن أكف عن لبسها أبداً."

ماذا عن موعد إطلاق مجموعة JEM POP؟

هذه المجموعة أصبحت متوفرة للشراء من خلال موقع lateliernawbar.com.

اقرئي أيضاً: L’ATELIER NAWBAR إبداعات تنقل الدار من المحليّة إلى العالميّة