عين على أسبوع الموضة في لندن

Temperley London

انتقلنا من مدينة نيويورك الصاخبة إلى مدينة الضباب لندن التي قدمت عروضاً مميزة من مجموعات خريف وشتاء 2018 – 2019، وفاجأتنا برحيل البعض وبحضور البعض الآخر. لذا اكتشفي أبرز ما حصل خلال فعاليات هذا الأسبوع.

اقرئي: تحضري لأول أسبوع رسمي للموضة في المملكة العربية السعودية

وداعاً Christopher Bailey

بعد مرور 17 عاماً على ترؤسه منصب المدير الابداعي لدار Burberry قدم Christopher Bailey خلال أسبوع الموضة في لندن لموسم خريف وشتاء 2018 – 2019 مجموعته الأخيرة التي استوحاها من حقبتي الستينات والسبعينات والتي أعادتنا إلى تاريخ الدار. الألوان الحيوية سيطرت على المجموعة، كما برزت التنانير الماكسي المنفوخة التي أتت منسّقة مع الكنزات الرياضيّة والحيويّة الفضفاضة جداً. هذا ولفتتنا أيضاً الكنزات التي أتت مطبّعة وملوّنة وفي كثير من الأحيان بقماش الفرو الملوّن.

قصات متنوعة 

على صعيد آخر، أتت المنافسة خلال أسبوع الموضة اللندني، إذ قدمت Temperley London مجموعتها الجديدة لموسم خريف وشتاء 2018 – 2019 تحت شعار “من تتجرأ تنجح” She Who Dares Wins، فبدأ العرض مع تصاميم مستوحاة من الطابع العسكري، كما تم التركيز على موضة الجامبسوت المنسق فوق الكنزة ذات الياقة العالية. بالإضافة إلى ذلك، لفتتنا موضة السترة القصيرة والمطبّعة التي تمّ تنسيقها فوق الفستان المطبّع. كما شهدنا عودة إلى سراويل الـ Palazzo الواسعة جداً والمنسدلة.

أما دار Erdem فاستوحت مجموعتها من عالم الباروك حيث طغت التطريزات على العروض. ومصدر الوحي لهذه المجموعة كانت Adele Astaire، وهي امرأة تميزت باستقلاليّتها إلا أنها تزوجت فيما بعد من رجل من عائلة أرستقراطيّة ومحافظة وانتقلت من كونها امرأة عاملة إلى متزوجة ومحافظة تعيش في إيرلندا. وهذا الانتقال أو التناقض هو تحديداً ما ألهم المصمّم.

اقرئي: DEMI MOORE…أيقونة التسعينات الفاتنة

وبرزت في المجموعة المعاطف والسترات المزخرفة والمطبّعة، كما سيطر القماش المخملي المزيّن بالشكّ والزخرفات على عدد كبير من التصاميم. أما Roksanda فأدخلت الألوان الحيوية إلى موسم خريف وشتاء 2018 – 2019. وبرزت في المجموعة بدلات جلديّة بلون الكاميل مزيّنة ببطانة حمراء جريئة، إلى جانب فساتين حريريّة مزوّدة بقبّات عالية ملفوفة بألوان الباستيل.

للمرة الأولى: الملكة إليزابيت تحضر عرض أزياء 

في خطوة فاجأت الجميع في مدينة لندن وخلال اليوم الختامي لأسبوع الموضة اللندني، حضرت الملكة عرض أزياء Richard Quinn. واللافت أنها جلست لدقائق إلى جانب Anna Wintour، رئيسة تحرير مجلة “فوغ”. وتألقت الملكة ببدلة زرقاء مع حبّات من الكريستال والشواروفسكي المرصّعة بتوقيع Angela Kelly  التي تشغل أيضاً منصب المساعدة الشخصيّة للملكة والمنسّقة والمستشارة الخاصّة التي تهتمّ بإطلالاتها وأزيائها.

اقرئي: الملكة إليزابيث تحضر أول عرض أزياء في حياتها

أما فيما يتعلق بحضورها عرض Richard Quinn بالذات، فيعود ذلك إلى أن المصمم اختير للحصول على جائزة الموهبة المميّزة لهذا العام New Talent in the Industry وذلك من قبل مجلس الموضة البريطاني. وقد سلّمت الملكة الجائزة إلى المصمّم بنفسها وقامت أيضاً بجولة على أبرز ما تمّ عرضه في هذه المناسبة.

حضور الملكة اليزابيت العرض شكّل صدمة إيجابيّة للجميع وجعل أسبوع الموضة محط الأنظار إذ تصدر هذا الخبر العناوين العريضة لأبرز المواقع والمجلات وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي المعنيّة بالموضة.

إعداد: ساره مرتضى
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من أخبار