إليك تفاصيل أكبر مزاد للمجوهرات عبر الإنترنت

يبدو أن العالم الإفتراضي هو المجال الوحيد من أجل التخفيف من الخسائر الكبيرة التي تتكبدها كافة القطاعات بما فيها عالم المجوهرات.

في ظل منع التجمعات والتزاماً بالتباعد الاجتماعي الذي فرضه انتشار فيروس كورونا، قررت دار كريستيز للمجوهرات إطلاق أوّل مزاد عبر منصتها الالكترونية لبيع أثمن قطعة مجوهرات لديها.

هذا المزاد سيسلط الأضواء على أكبر ماسة من التصنيف اللوني "د" والتي يتراوح سعرها ما بين 1-2 مليون دولار، وسيجري ما بين 16 و30 يونيو المقبل.

وتندرج هذه الماسة المستطيلة تحت الفئة IIa النادرة جداً إذ تشكل أقلّ من 2% من أحجار الماس إذ تتميز بالشفافية واللمعان الفائقين.

وعن هذه الخطوة، كشف رئيس قسم المجوهرات في دار كريستيز راهول كاداكيا "لقد شهد هذا العام ظروفًا غير مسبوقة، مما أتاح لنا الفرصة لتفعيل وتعزيز منصتنا الرقمية. فمنذ أن بدئنا البيع عبر الإنترنت، شهدنا زيادة مستمرة في إقبال العملاء وفي قيمة المعروضات المباعة عبر منصتنا الإلكترونية. وتقديراً لثقة عملائنا الكبيرة، يسرنا أن نعرض أثمن قطعة مجوهرات يتم بيعها عبر الإنترنت على الإطلاق وذلك في المزاد المقرر عقده في شهر يونيو المقبل".

فإذا كنت من المهتمات بإلقاء نظرة على هذه الماسة النادرة والقيمة، ما عليك سوى زيارة الغرفة الافتراضية الخاصة بمبيعات المجوهرات التي أطلقتها الدار مؤخراً.

اقرئي أيضاً: