إعادة تعريف الموضة العصريّة مع BASEC

تأسّست علامة Basec على يد Lisa Tohami، وهي تتمحور حول استكشاف العالم واحتضانه وكأنّه لوحة فنيّة جميلة. وفي مجموعة من البدلات العصريّة والمطبوعات الفريدة الملفتة للنظر، تركّز العلامة التجاريّة على أهميّة التمكين، لا سيّما وإبراز الشخصيّة الفنّيّة لكلّ شخص. إثر ذلك، ولدت هذه الدار من الرغبة في إعادة تعريف الموضة العصريّة، ومن هنا تكرّم Basec فكرة التعبير عن الذات من خلال منح كلّ شخص القدرة على أن يكون على طبيعته بشكل فطري.

مع نظرة متفائلة جدّاً حول الحريّة الإبداعيّة التي يتمّ التعبير عنها في جميع المجموعات، تقدّم العلامة قطعاً مصنوعة بدقّة لتسمح للمرأة بإظهار شخصيّاتها الحقيقيّة من خلال خيارات خزانة ملابسها. من الفساتين إلى القمصان والتنانير والسترات والبدلات والسراويل والسراويل القصيرة المبتكرة في لوحات ألوان تتنوّع بين ظلال الباستيل الناعمة والألوان الغنيّة من الأخضر الداكن والأزرق المعدني، وتلك الكلاسيكيّة كالأسود والبني؛ تتيح التصاميم وظلالها المختلفة خيارات للجميع.

وإنّما لا يكمن جمال المجموعات في الرسالة التي تصوّرها العلامة التجاريّة فحسب، حيث تتّسم كلّ قطعة بتنوّع كافٍ لارتدائها كمظهر كامل أو لتنسيقها بسهولة مع القطع الأخرى في خزانة ملابسك أيضاً. هذا وتتيح لك القطع حريّة ارتدائها بإطلالة رسميّة أم غير رسميّة بحسب المناسبة، لتشكّل مجموعات مختلفة في خزانتك وكذلك قطعاً أساسيّة فيها. ونرى أيضاً فساتين السترة المطبوعة والمصمّمة بشكل جميل في لوحة تدمج بين تدرّجات مختلفة من الأزرق والوردي الفاتح مع لمسات من المرجاني، ممّا يجعلها قطعة رائعة تبدو أشبه بتحفة فنيّة تنبض بالحياة. أمّا للحصول على مظهر أكثر كلاسيكيّة ورقّة، فيمكنك اعتماد سترة ورديّة فاتحة مع سروال متناسق واسع الأرجل، أو ارتداء السترة كفستان أيضاً. وبالإضافة إلى المطبوعات الجميلة، فإنّ التفاصيل المعقّدة الموجودة في بعض الأكمام والأزرار وحتّى الجيوب تضفي الحيويّة على هذه القطع البسيطة فتبرز كتصاميم رقيقة وإنّما متميّزة في نفس الوقت.

تنعكس الأناقة والأنوثة الفائقة في كلّ قطعة من مجموعات العلامة. وبذلك تتيح لك تنوّعاً مثاليّاً لمظهر رسميّ تماماً أو لإطلالة كاملة من تنسيقك، لتنعمي بخزانة ملابس تليق بأيّ مناسبة وبأيّ مزاج. لكن عند التأنّق، ليست المناسبة وحدها التي تملي اختيار المرأة لإطلالتها، ولكن الأهمّ أنّها مرتبطة بمشاعرها في تلك اللحظة وبقدرتها على التعبير عن نفسها من خلال ملابسها؛ وهذا هو جوهر العلامة التجاريّة بالتحديد. إذ لا تركّز الدار على تقديم مجموعات جميلة فحسب، وأنما تعلق أهمية كبرى على جعل النساء يشعرن بالأناقة والتمكين والثقة من خلال اختيارهن للملابس.

 اقرئي أيضاً: