الخبراء ينصحونك: تجنّبي زيادة الوزن في رمضان

لا شكّ أنّ للصيام مجموعة فوائد تنعكس على مختلف أصعدة الصحّة سواء الجسدية أو النفسية أو حتّى الروحية. فخلال الشهر الفضيل كل عام، نختبر الانضباط الذاتي مع الانقطاع عن الطعام والشرب لساعات طويلة كما ونساهم في تنقية الجسم من خلال التحكّم بنسبة السكّر في الدم وخفض مستوى الالتهاب وتحسين ضغط الدم وتعزيز وظائف الدماغ...

ولكن، بعد ساعات الصيام، تمتدّ أمامنا موائد الإفطار الغنية لا بل الممتلئة بمختلف أصناف الأطعمة والمأكولات. ونتيجة للتوقّف عن الطعام لفترة طويلة، تقع كثيرات منّا ضحيّة الإفراط في الأكل وضحيّة المأكولات الدسمة ذات السعرات الحرارية العالية.

فوفق دراسة نشرتها مجلّة التغذية، يعاني ثلثا أفراد الأسرة الواحدة من زيادة في الوزن بعد الفترة الرمضانية. ويرجع سبب 40% من هذه الزيادة إلى دسامة الطعام وارتفاع السعرات الحرارية فيه فيما أشار 30% من المشاركين في هذه الدراسة إلى أنّ أوزانهم ارتفعت نتيجة عدم ممارسة التمارين الرياضية.

انطلاقاً من ذلك، يقدّم خبراء "إنديا جيت" مجموعة نصائح تفيدنا لتجنّب زيادة الوزن خلال الشهر الفضيل.

  • اكسري الصيام أو ابدئي الإفطار بقطعة من الفواكه الطازجة أو المجفّفة كالتمر مع كوب من الماء في داخله بذور الشيا التي تمنح الشعور بالامتلاء.

  • قسّمي الإفطار إلى مجموعة من الوجبات لتعالج معدتك الطعام ببطء.

  • استفيدي من الفترة الرمضانية لتبنّي أسلوب حياة صحّياً وعادات غذائية أفضل. فالصيام يحسّن عملية الهضم ويزيد من طاقة جسمك ومناعتك ضدّ الأمراض أيضاً. ومن الخيارات التي يُنصح بها: اعتماد الأرزّ البني المبرعم أو الكينوا بدلاً من الأرزّ الأبيض، تناول بذور الشيا قبل شروق الشمس للشعور بالشبع طوال ساعات الانقطاع عن الطعام وإضافة بذور الكتّان إلى الوجبات كلّما أمكن ذلك.