كتب مميّزة من دار أسولين في شهر يناير

في شهر يناير من هذا العام، تواصل دار أسولين مسيرتها التثقيفية وتنشر مجموعة استثنائية من الكتب. ولا بدّ من القول إنّ الإصدارات لا تتمحور حول مجال واحد، إنّما تتناول موضوعات مختلفة عن الحياة والموضة والفنّ والضيافة.

المستحضرات الأساسية للروتين الجمالي الصباحي

ومن أبرز الكتب التي تحمل توقيع الدار، اخترنا التركيز على:

هؤلاء هم المصممون اللبنانيون الذين سيشاركون في أسبوع “الهوت كوتور” في باريس

  • كتاب ROMA: ويمثّل حكاية فيلم ROMA للمخرج المكسيكي ألفونسو كوارون الذي رُشّح لثلاث جوائز غولدن غلوب. ويروي لنا الكتاب قصّة مدبّرة منزل تعيش في منزل عائلة من الطبقة المتوسطة في مكسيكو سيتي خلال حقبة السبعينات. وفي ذلك الزمن، أدّت النساء الفاضلات دوراً أساسياً في الحفاظ على الترابط الأسري والمجتمعي وسط عالم ذكوري يأبى الاعتراف بمكانتهنّ ويرفض الإصغاء إليهنّ.
  • كتاب DIOR BY GIANFRANCO FERRE: جيانفرانكو فيري هو المصمّم الإيطالي الذي عُيّن في العام 1989 ليتولّى منصب المدير الفني الجديد في دار ديور Dior. ويُعدّ هذا الإصدار المجلّد الرابع في سلسلة من الكتب المخصّصة لكل مصمّم في الدار، وهو يسلّط الضوء على أبرز التصاميم الراقية التي تحمل توقيع فيري في الدار، وذلك بعدسة المصوّر لزيز حماني. ويستكشف الصحفي المعني بمجال الموضة ألكسندر فيوري رؤية فيري التي ترمي إلى إرساء التوازن بين ذوقه الخاص والأسلوب الذي تُعرف به العلامة، إذ أعاد صياغة أسلوب ديور Dior الأنيق في التسعينات ليتناسب مع جيل جديد من العملاء ومتابعي الموضة.
  • كتاب HONG KONG: HERITAGE, ART AND DREAMS: على الرغم من أنّها مدينة نابضة بالحياة تعجّ بالشركات ورجال الأعمال، تتيح هونغ كونغ لزوّارها التعرّف على ثقافتها المتعدّدة الأوجه. ويتمحور هذا الكتاب حول المدينة بأعين سكّانها، إذ يجمع صوراً فوتوغرافية لمعالمها السياحية الأساسية وشوارعها والمقيمين فيها. ويعكس الكتاب أهمية المدينة بالنسبة إلى السكان على مستويات مختلفة، لا سيّما أنّها مدينة التناقضات والتنوّع علماً أنّها شهدت في السنوات الأخيرة تحوّلاً جعل منها وجهة ثقافية بارزة.