شركة فيسبوك تمد يد العون للبنان فما هو المبلغ الذي تبرعت به؟

هبّ العالم بأسره لمساعدة لبنان بعد تفجير بيروت الدامي، فقد كشفت شركة فايسبوك في بيان لها، عن تقديم هبة مالية بأكثر من 2،1 مليون دولار للمستشفيات والمؤسسات الطبية والمنظمات الأهلية المحلية في بيروت دعماً لجهود الإغاثة والتعافي، انطلاقاً من أهمية العمل الذي تقوم به المنظمات والأفراد على الأرض.

وقال رامز شحادة، المدير التنفيذي لشركة فايسبوك بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "انطلاقاً من أهمية العمل الذي تقوم به المنظمات والأفراد على الأرض في بيروت، نعلن عن تقديم هبة مالية بقيمة 1.6 مليون دولار للمستشفيات والمؤسسات الطبية والمنظمات الأهلية المحلية دعماً لجهود الإغاثة والتعافي. تتضمن هذه الهبة مبلغ تبرعات بقيمة 500 ألف دولار بحيث قام فايسبوك بمطابقة المبلغ ذاته الذي جمعته حملة قام بها مستخدمو فيسبوك. كذلك، نحن نعمل مع المستشفيات والشركاء المحليين لتسهيل الوصول المحلي إلى أداة التبرع بالدم التي تتيح للمتبرعين إيجاد المراكز القريبة منهم التي تحتاج إلى المساعدة ودعم غرف الأخبار المحلية المتأثرة. وسنواصل العمل مع المنظمات المختلفة التي تحدث فرقاً حقيقياً في هذا الوقت الحرج."

من جهة ثانية، قام مستخدمو فايسبوك بتفعيل خاصية "التحقق من السلامة" في 4 أغسطس والتي أتاحت لعشرات الآلاف من الأفراد إبلاغ أصدقائهم وأحبائهم بأنهم بخير. كما زار مئات الآلاف صفحة الأزمات للحصول على المعلومات مباشرةً وطلب المساعدة أو تقديمها للغير، بدءاً من استقبال من فقدوا منازلهم وصولاً إلى البحث عن المفقودين وتوفير خدمات أساسية أخرى مثل التبرّع بالدم.

اقرئي المزيد: الإمارات بخطوة إنسانية جديدة دعماً لمتضرري انفجار بيروت