مفاجآت بالجملة في مقابلة ميغان وهاري وهذا هو جنس المولود الثاني

هي مقابلة انتظرها العالم بأسره لهاري وميغان ماركل الثنائي الذي يملك جرأة كبيرة في تفجير مفاجأة تلوى الأخرى.

ففي أول مقابلة رسمية لهاري وميغان بعد تخليهما عن الحياة الملكية عام 2020، تحدث الثنائي عن تفاصيل من داخل القصر الملكي فتحا من خلالها النار على العائلة المالكة. أإليك أبرز ما كشفاه مع أوبرا وينفري.

مفاجأة من العيار الثقيل كشف عنها الثنائي حيث أعلنا أنهما تزوجا سراً قبل ثلاثة أيام من حفل زفافهما الملكي، من دون حضور أفراد الأسرة. وقالت ميغان أنه لم يكن يعلم أي شخص بشأن هذه المراسم السرية الخاصة، وأوضحت أن الزفاف الملكي هو "مشهد موجّه إلى العالم، لكننا نريد اتحادنا لنا"، حسبما جاء في الحوار واصفة الزفاف الملكي "بالعرض المبهر من أجل العالم".

أما في ما خص الأجواء في القصر الملكي صرحت ميغان أنها "أُجبِرت على التزام الصمت"، بعد انضمامها إلى العائلة المالكة، التي "لم توفر لها الحماية" على حد تعبيرها. مشيرة إلى أنها كانت تشعر بأنها ليست على ما يرام وقد ولدت لديها أفكار انتحارية كما وأن العائلة المالكة رفضت السماح لها بالحصول على مساعدة عندما راودتها أفكار انتحارية.

هذا وأكدت ميغان أن مسؤولي القصر فشلوا في حمايتها "كانوا على استعداد للكذب لحماية أفراد آخرين من العائلة المالكة"، واتهمت دوقة ساسكس بالفعل المسؤولين بالقصر بـ"استدامة الكذب" بشأنها وبشأن هاري.

ولدى حديثها عن حملها لطفلها الأول أرشي، كشفت ميغان أن العائلة المالكة "لا تريده أن يكون أميراً ولا تريد أن توفر له الأمن"، وعند سؤالها عن السبب، قالت "هناك مخاوف ومحادثات حول لون بشرته عند ولادته".

إلى ذلك، كشف هاري أن عائلته قاطعته مالياً في أوائل عام 2020، مدعية ​​أنه يتعين عليهم توقيع صفقات بملايين الدولارات مع "نتفليكس" (Netflix) و"سبوتيفاي" (Spotify) لأنه كان يعتمد في الإنفاق على ميراثه من الأميرة ديانا. وكشف أن والده الأمير تشارلز توقف عن تلقي مكالماته بعد أن قررا الابتعاد عن العائلة.

أما في ما يتعلق بتفاصيل عن الحمل الثاني لميغان، كشف الثنائي أنه يستعد لاستقبال طفلة "إنها فتاة، ستولد في الصيف".

في ختام اللقاء، توجهت أوبرا بسؤال لميغان ماركل عما إذا كانت قصتها مع الأمير هاري لها نهاية سعيدة فردت ميغان بسرعة "أعظم من أي قصة خيالية قرأتها من قبل".

اقرئي أيضاً: لأول مرة كارول سماحة تغني راب