فيلم وثائقي يجمع الأمير ويليام وشقيقه هاري من جديد

كثيرة هي الشائعات والأخبار التي تتحدث عن صخام بين الأمير ويليام وشقيقه هاري الذي تخلى عن الحياة الملكية مطلع العام 2020.

لكن، في كل مناسبة يجتمع الشقيقان وخاصة في ما يخص المناسبات العائلية. فبعد أن أزاحا الستار عن تمثال الأميرة ديانا بمناسبة عيد ميلادها الـ60 في يوليو الماضي ها هما يستعدان للالتقاء من جديد.

من المقرر أن يطل هاري إلى جانب أعضاء آخرين من العائلة المالكة، في فيلم وثائقي جديد عن جدهما دوق إدنبرة يحمل عنوان "الأمير فيليب: العائلة المالكة تتذكر".

سيعرض الفيلم يوم الأربعاء 22 سبتمبر مقابلات مع جميع أفراد العائلة المالكة، والذي سيشمل لقاء مع الملكة إليزابيث، أمير ويلز تشارلز، الأمير ويليام... وسيكون ويليام وهاري من ضمن أكثر من 12 شخصية من العائلة المالكة البريطانية.

كما سيقدم أحفاد الأمير "فيليب"، دوق كامبريدج وساسكس، الأميرتان "بياتريس" و"يوجيني"، "بيتر فيليبس" و"زارا تيندال"، ذكرياتهم الشخصية عن جدهم الراحل خلال البرنامج.

وقد ذهب صانعو الأفلام الوثائقية إلى قصر باكنغهام لمقابلة موظفي الدوق الذين خدموه لفترة طويلة والتقاط صور لمكتبه الخاص ومكتبته كما كانت خلال سبعة عقود من الخدمة العامة.

كان الفيلم قد صُمم في الأصل للاحتفال بمرور 100 عام على ميلاد الأمير فيليب، لكنه توفي قبل شهرين من الذكرى المئوية لميلاده.

اقرئي أيضاً: