بيلا حديد تناصر فلسطين من نيويورك مرتدية الكوفية الفلسطينية ‎

في خطوة تؤكد من خلالها دعمها لجذورها، شاركت بيلا حديد خلال عطلة نهاية الأسبوع بوقفة تضامنية مع فلسطين. 

وانضمت بيلا حديد إلى المتظاهرين، حيث اعتمدت بيلا الكوفية الفلسطينية الشهيرة ورفعت علماً فلسطينياً. وقد نشرت على حسابها في موقع "انستغرام" صوراً وفيديوهات من هذه الوقفة.

وتأتي هذه الوقفة تزامناً مع الأحداث التي يشهدها حي الشيخ جراح، وكانت العديد من النجمات العربيات قد رفعن شعار "انقذوا حي الشيخ جراح". و حوّلت بيلا حديد حسابها على انستغرام و إلى صور ومقاطع فيديو تكشف المُعاناة الفلسطينية وما يتعرض له الشعب الفلسطيني من قتل و تهجير وقصف متواصل.

وأرفقت بيلا حديد منشورها على إنستغرام بالتعليق التالي "الطريقة التي يشعر بها قلبي، أن أكون حول هذا العدد الكبير من الفلسطينيين الجميلين، الأذكياء، المحترمين، المحبين، اللطفاء والسخاء في مكان واحد...أشعر بالراحة!"

وتابعت "فلسطين حرة، الفلسطنيين ينزفون".

وفي منشور آخر، كتبت "أحب عائلتي، أحب تراثي، أحب فلسطين وسأبقى قوية للحفاظ على أملهم في أفضل أرض على قلبي. أريد عالماً أفضل لشعبنا وللناس من حولهم. لا يمكنهم أبداً محو تاريخنا. التاريخ هو التاريخ!".

تجدر الإشارة إلى أن بيلا حديد فلسطينية الأصل ولدت في الولايات المتحدة الأميركية، إلا أنها لم تتوقف يوماً عن الدفاع عن أرض أجدادها الفلسطينيين، وهو ما يظهر في جميع الأزمات التي يتعرض لها بلده الأم فلسطين خلال السنوات الأخيرة.

اقرئي أيضاً: بيلا حديد تظهر بالحجاب مرّة أخرى وهكذا وصفها والدها